Advertisements
Advertisements
Advertisements

"مياه سوهاج" تكرم العاملين بمركز التدريب لحصولهم على درع التميز والتطوير من الشركة القابضة

Advertisements
بعد فعاليات التكريم
بعد فعاليات التكريم
Advertisements
كرمت شركة "مياه سوهاج"  العاملين بمركز التدريب بالشركة لحصولهم على درع التميز والتطوير من الشركة القابضة لمياه الشرب والصرف الصحي.
 
وقال اللواء مهندس محمد بدري محمد، رئيس شركة مياه الشرب والصرف الصحي بسوهاج، بأنه تم تكريم  العاملين بمركز التدريب بالشركة، وذلك بمناسبة  حصول مركز التدريب على درع التميز والتطوير من الشركة القابضة لمياه الشرب والصرف الصحي.

وأضاف رئيس الشركة: "تم تكريم أعضاء مركز التدريب من الشركة القابضة لمياه الشرب والصرف الصحي لكونه من أفضل 5 مراكز تدريب على مستوى الشركات التابعة لمياه الشرب والصرف الصحي بمختلف محافظات الجمهورية، وذلك لما شهده مركز التدريب من تطور في مجال تدريب العاملين حيث بلغ عدد البرامج المنفذة بالمركز 592 برنامجاً، منها برامج فنية ومالية وإدارية ونظم وتكنولوجيا المعلومات، وبلغ عدد المستفيدين من البرامج التدريبية 8780 متدربا، بالإضافة إلى تنفيذ 15 برنامج مسار وظيفي لدرجة رئيس قطاع وعدد 33 برنامج مسار وظيفي لدرجة مدير عام، وتنفيذ برامج التدريب الصيفي لطلاب الجامعة لعدد 1842 طالبا".

تجدر الإشارة إلى أن مركز التدريب بشركة مياه سوهاج قد حصل على شهادة الجودة العالمية "الأيزو" لتطبيقه معايير إجراءات الصيانة والبنية التحتية والتخطيط الجيد والتطوير والقياس والرقابة والأفعال التصحيحية.​

وسبق أن كرم المهندس ممدوح رسلان رئيس الشركة القابضة لمياه الشرب والصرف الصحى، شركتي مياه الشرب بالفيوم وبنى سويف، لحصولهما على شهادة الاعتماد لخطط سلامة ومأمونية المياه لنظام إمداد مياه محطة قحافة الجديدة بالفيوم، ومحطة مياه في بنى سويف.

يأتي ذلك فى إطار تشجيع الشركات التابعة لمواصلة الجهد فى الحفاظ على سلامة ومأمونية مياه الشرب المنتجة.
وشدد "رسلان" أثناء اجتماع التنسيقية العليا لشركات مياه الشرب والصرف الصحى، على الالتزام بمعايير الجودة أثناء عمليات التشغيل والصيانة، واتخاذ كافة الإجراءات الاحترازية، وإجراء كافة التحاليل الكيميائية والبكتريولوجية والبيولوجية للمياه للتأكد من مطابقتها للمواصفات القياسية والإشراف الكامل على المياه المنتجة بدءا من خروجها من المحطات وحتى وصولها للمواطن

وأوضح أن خطة سلامة ومأمونية المياه هي الأداة الأكثر فاعلية لضمان جودة المياه وأمنها على الصحة العامة على الدوام طبقا لإرشادات منظمة الصحة العالمية، ويهدف إعداد خطط سلامة ومأمونية المياه إلى مراقبة جودة المياه المنتجة من نظم إمداد المياه ووضع منهج شامل لتقييم وإدارة المخاطر ضمن منظومة جودة مياه الشرب ومطابقتها للمعايير من المصدر وحتى المستهلك.

تأسست الشركة القابضة لمياه الشرب والصرف الصحي بالقرار الجمهورى رقم 135 لسنة 2004 بإنشاء شركة قابضة لمياه الشرب والصرف الصحي شركاتها التابعة و تكون لها الشخصية الإعتبارية وتخضع لأحكام القانون رقم 203 لسنة 1991 ولائحته التنفيذية.

وبمقتضى الفقرة الثالثة من القرار الجمهورى رقم 203 لسنة 1991 ولائحته التنفيذية   تم تحويل الهيئات العامة الاقتصادية وشركات القطاع العام لمياه الشرب والصرف الصحى شركات تابعة للشركة القابضة خاضعة لأحكام قانون شركات قطاع الأعمال العام الصادر بالقانون رقم 203 لسنة 1991 ليصبح عدد الشركات التابعه 25 شركة تابعه تخدم 27 محافظة.

الغرض من إنشاء الشركة القابضة للمياه والصرف الصحي، هو تنقية وتحلية ونقل وتوزيع وبيع مياه الشرب وتجميع ومعالجة والتخلص الآمن من مياه الصرف الصحي.

وأكد المهندس ممدوح رسلان رئيس الشركة القابضة لمياه الشرب والصرف الصحى، على ضرورة الالتزام بمعايير الجودة أثناء عمليات التشغيل والصيانة، واتخاذ كافة الإجراءات الاحترازية، وإجراء كافة التحاليل الكيميائية والبكتريولوجية والبيولوجية للمياه للتأكد من مطابقتها للمواصفات القياسية والإشراف الكامل على المياه المنتجة بدءا من خروجها من المحطات وحتى وصولها للمواطن

وأوضح أن خطة سلامة ومأمونية المياه هي الأداة الأكثر فاعلية لضمان جودة المياه وأمنها على الصحة العامة على الدوام طبقا لإرشادات منظمة الصحة العالمية، ويهدف إعداد خطط سلامة ومأمونية المياه إلى مراقبة جودة المياه المنتجة من نظم إمداد المياه ووضع منهج شامل لتقييم وإدارة المخاطر ضمن منظومة جودة مياه الشرب ومطابقتها للمعايير من المصدر وحتى المستهلك.
Advertisements