Advertisements

المقاومة الإيرانية: معتقلون يضربون عن الطعام في سجن طهران

بوابة الفجر
أضرب السجين السياسي "أكبر باقري" عن الطعام من أنصار منظمة مجاهدي خلق الإيرانية في سجن طهران الكبرى إضرابًا.

وجاء الإضراب للاحتجاج على صدور حكم بالحبس، بالإضافة إلى إهماله طبياً ونفيه إلى سجن طهران الكبرى.

واعتقل أكبر باقري يوم 21 فبراير2018 في تجمع احتجاجي لمواطنين منهوبة أموالهم أمام مجلس شورى الملالي، فيما تم نقله بعد الاعتقال إلي العنبر 209 بسجن ايفين وخضع لمدة 48 ساعة للتعذيب والاستجواب في زنزانات انفرادية، ولاحقا صدر حكم عليه بالحبس 9 سنوات.

وبدأ "أكبر باقري" الإضراب عن الطعام يوم الأربعاء 7 أغسطس، بعد نفيه في سجن طهران الكبرى وإيداعه في عنبر السجناء الخطرين المتهمين بجرائم العنف.

وسبق وأن أضرب عن الطعام للاحتجاج على نقله وعدم الاهتمام بوضعه الصحي لمدة خمسة أيام، حيث يعاني من نزيف في الأمعاء وكان من المقرر أن يخضع لعملية جراحية قبل أشهر.

جدير بالذكر أن "أكبر باقري" له بنت 6 سنوات وأم عجوز تتولى رعايتها، فيما تسكن عائلته كرمانشاه ولا تستطيع زيارته بسبب بعد المسافة والمرض.

كما يواصل 4 سجناء سياسيين في سجن أورميه إضرابهم عن الطعام، وهم مصطفى سبزي وقادر سليمي، وبشير بيرماوانه، ورحمي تورغوت، فيما يعانى هؤلاء الأربعة من أمراض خطيرة.

شارك.. أسئلة التقييم الأولي لاحتمالية إصابتك بفيروس كورونا