Advertisements
Advertisements
Advertisements

الجنيه الاسترليني يسجل أدني سعر في 28 شهر

Advertisements
الجنيه الإسترليني
الجنيه الإسترليني
Advertisements
سجل الجنيه الإسترليني أدني مستوي في 28 شهر، ليخسر نحو 1 % خلال تعاملات اليوم الإثنين، مع تزايد احتمالات تنفيذ البريكست دون صفقة.

ويأتي هبوط العملة البريطانية وسط اتخاذ عدد من المعاونين لرئيس الوزراء الجديد بوريس جونسون خطوات تجاه تنفيذ البريكست دون اتفاق.

وصرح ساجيد جاويد وزير الخزانة البريطاني بأنه كان يكثف من استعدادات الوزارة للخروج من الاتحاد الأوروبي دون اتفاق.

كما ذكر وزير الخارجية "دومينيك راب" أن الاتجاه تحول نحو الخروج بدون صفقة، لكنه أضاف أنهناك اتفاق يتعين القيام به إذا أعاد الاتحاد الأوروبي فتح اتفاقية الانسحاب لإعادة التفاوض.

وفيما كتب مايكل غوف البرلماني البريطاني في صحيفة "سانداي تايمز" أن الحكومة كانت تعمل الآن على فرضية أن المباحثات مع الاتحاد الأوروبي قد تفشل.

وبحلول الساعة  3:20 مساءً بتوقيت جرينتش، انخفض الجنيه الإسترليني أمام الدولار بنحو 1 بالمائة عند 1.2260 دولار، وهو أدنى مستوى منذ مارس 2017.

فيما تراجعت العملة البريطانية أمام اليورو بنحو 0.9 بالمائة عند 0.9069 إسترليني.

وفي الأسبوع الماضي تم انتخاب بوريس جونسون زعيماً لحزب المحافظين البريطاني ومن ثم رئيساً لمجلس وزراء المملكة المتحدة.

وتعهد جونسون بأن يتم البريكست في موعده في 31 أكتوبر.
Advertisements