Advertisements
Advertisements
Advertisements

اليابان تفصح عن سبب تقييد الصادرات إلى كوريا الجنوبية

Advertisements
بوابة الفجر
Advertisements
دافعت اليابان عن قرارها بفرض قيود تصدير على كوريا الجنوبية، مشيرة إلى مخاوف الأمن القومي وواجبها الدولي في إبقاء علامات التبويب على التكنولوجيا الحساسة قابلة للنقل للاستخدامات العسكرية.

وصرح يوشيهيد سوجا، كبير وزراء مجلس الوزراء، اليوم الثلاثاء إن هذه الخطوة كانت جزءًا من "تطبيق ضوابط التصدير بشكل مناسب لأسباب تتعلق بالأمن القومي". مشيرا الي "انعدام الثقة" حيث لم تسفر التبادلات مع كوريا الجنوبية في قمة مجموعة العشرين في أوساكا عن "حلول مرضية".

وقد اوضحت وزارة التجارة يوم الاثنين أنها تزيل كوريا الجنوبية فعليًا من قائمة الدول مثل الولايات المتحدة والدول الأوروبية التي تواجه قيودًا دنيا على التجارة. حتى الآن، لم تتطلب الصادرات سوى عملية موافقة واحدة شاملة.

وقال مسؤول بوزارة التجارة في اليابان، متحدثًا بشرط عدم الكشف عن هويته، انه سيتم تأخير موافقات الوزارة في المتوسط لمدة 90 يومًا.

وأعلن وزير تجارة كوريا الجنوبية ن سول ستقدم شكوى إلى منظمة التجارة العالمية التي تضع القواعد. وكان رد وزير التجارة الياباني هيروشيغ سيكو اليوم الثلاثاء إن الضوابط الجديدة لا تنتهك قواعد منظمة التجارة العالمية، مشيرا الي ان "هذه الإجراءات ضرورية للتطبيق الصحيح لضوابط التصدير من أجل الأمن".
Advertisements