ADVERTISEMENT
Advertisements
ADVERTISEMENT
Advertisements
Advertisements

كيف تأهبت شرم الشيخ لافتتاح المنتدى الأفريقي لمكافحة الفساد؟

الأربعاء 12/يونيو/2019 - 12:50 م
 كيف تأهبت شرم الشيخ لافتتاح المنتدى الأفريقي لمكافحة الفساد؟
Advertisements
رشا المنسي
 
Advertisements
تأهبت مدينة شرم الشيخ بمحافظة جنوب سيناء، استعدادًا لانطلاق فعاليات المنتدى الأفريقي لمكافحة الفساد الذي ينعقد بمدينة السلام، بناءً على المبادرة التي أطلقها الرئيس عبد الفتاح السيسي، في يناير العام الماضي ٢٠١٨ أثناء مشاركة الرئيس في القمة الأفريقية السنوية للقادة الأفارقة، تلك المبادرة التي هدفت إلى عقد المنتدى الأول من نوعه في مصر مواكبة لرئاستها الحالية للاتحاد الأفريقي.

وتنطلق اليوم فعاليات المنتدى الأفريقي لمكافحة الفساد بمدينة شرم الشيخ، حيث ينظم المنتدى عددًا من الهيئات والجهات أبرزها هيئة الرقابة الإدارية ووزارتي الداخلية والعدل. وتعكس استضافة المنتدى الاستعداد المصري للتعاون ونقل الخبرات للأشقاء الأفارقة في هذا المجال، ويعقد المنتدى بالتزامن مع المؤتمر الرابع لاتحاد هيئات مكافحة الفساد الذي ينعقد في مصر، وذلك تحقيقا للترابط الموضوعي وحرصا على خروج الحدثين بنتائج منسقة ومتسقة. ومن المقرر أن يشارك في المنتدى وزراء العدل والداخلية ورؤساء هيئات مكافحة الفساد وأجهزة المحاسبات والكسب غير المشروع في الدول الأفريقية، ومن المتوقع حضور أكثر من ٢٠٠ مسئول أفريقي.

تجديد الطريق
وأنهت مدينة شرم الشيخ استعداداتها لاستقبال فعاليات المنتدى حيث تفقدت القيادات الأمنية والتنظيمية مركز المؤتمرات الدولي وقاعات المؤتمرات للوقوف على الاستعدادات الخاصة بالمنتدى، كما شهدت مدينة شرم الشيخ أعمال التجميل والتطوير وتركيب الأعلام وقص وتهذيب الأشجار والمسطحات الخضراء وصيانة البلدورات والأرصفة وأعمدة الإضاءة والدهانات. وتم تجهيز قاعة كبار الزوار بمطار شرم الشيخ والمداخل والمخارج بالورود وتجديد الطريق المؤدي للمطار مع رفع درجة الاستعداد القصوى من التأمين. وشهد محيط مركز المؤتمرات ومطار شرم الشيخ وفنادق المدينة أعمال تجميل ورصف ودهانات للطرق ووضع الأعلام على أعمدة الإنارة واللافتات الخاصة بالمؤتمر.

جولات ميدانية
وأجرت القيادة السياسية والتنفيذية بالمحافظة جولات ميدانية بالمدينة لتفقد ما يجرى تنفيذه من أعمال كما وضعت الأجهزة الأمنية بالاشتراك مع القوات المسلحة خطتها لتأمين المؤتمر عن طريق استخدام عدة نقاط تفتيش قبل الدخول للمؤتمر والتمسك بالحرم الآمن وعدم السماح بترك سيارات قريبة من المركز أو فنادق الإقامة فضلا عن إجراء عملية مسح شامل وكامل للمنطقة بأكملها بأجهزة البحث عن المواد المتفجرة والتشويش عليها والكلاب البوليسية.

كما تم نشر الأكمنة الثابتة والمتحركة بالمدينة وبطول المطار ورفع درجة الاشتباه السياسي والجنائي في كل أنحاء المدينة، كما قامت إدارة المفرقعات بتمشيط محيط مركز المؤتمرات وقاعات الجلسات بالكامل للتأكد من عدم وجود أي مفرقعات أو مواد مشتبه فيها، ورفع أي سيارة متوقفة في محيط المركز بالإضافة إلى رفع درجة الاستعداد القصوى والتعامل الفوري والسريع مع أي مشتبه به.

خطة مرورية
ووضعت الأجهزة الأمنية خطة مرورية تضمن عدم وجود أي تكدسات مرورية بالمنطقة، وإيجاد محاور وطرق بديلة خاصة في الأيام التي يقام بها المنتدى ووضعت الأجهزة الأمنية كاميرات المراقبة في المنطقة وأقامت غرفة عمليات بمديرية أمن جنوب سيناء وربطها بالخدمات الأمنية بالشوارع لرصد كل ما يخل بالأمن، فضلا عن تحريك سيارات شرطة مزودة بكاميرات مراقبة لرصد أي وقائع بالفيديو والصور. وشنت مديرية الأمن حملات تمشيطية للوديان وغلق المدقات الجبلية الوعرة في عمق الجبال وتمشطها بالتنسيق مع القوات المسلحة وتمت الاستعانة بمنظومة إلكترونية متصلة بكاميرات حديثة للرؤية الليلية.

وتشهد محافظة جنوب سيناء حالة من الاستنفار الأمني بجميع مداخل ومخارج المحافظة بالإضافة إلى التشديدات الأمنية بجميع الكمائن الثابتة بداية من نفق الشهيد أحمد حمدي وحتى مدينة طابا استعدادا للمنتدى حيث تفحص القوات هوية الركاب القادمين إلى المحافظة والتحري عن أي شخص مشتبه به. وتم توسيع دائرة الاشتباه بمدينة شرم الشيخ والقيام بفحص القاطنين في الشقق السكنية بمدينة طور سيناء وشرم الشيخ، والقيام بحملات يومية بأحياء شرم الشيخ لفحص العاملين بالفنادق والمقيمين بحي النور والرويسات والقرى السياحية ودلتا شرم وجميع القادمين إلى مدينة شرم الشيخ، والكشف الأمني عليهم كإجراء احتياطي للاستعداد للقمة.

تشديد الإجراءات الأمنية
وتفقد وزير الداخلية عددا من نقاط التفتيش والأكمنة الحدودية والارتكازات والأقوال الأمنية ووحدات التدخل السريع والنقاط الحاكمة بنطاق المدينة واطلع على التجهيزات والوسائل التكنولوجية التي تم تدعيم عدد من الأكمنة والتمركزات بها بما يساهم في تحقيق المزيد من السيطرة الأمنية واطمأن على كفاءة وفاعلية نطاقات التأمين وما تحققه من معدلات لإحكام السيطرة على محاور ومنافذ المدينة، كما وجه أقصى درجات الحيطة والحذر وتشديد الإجراءات الأمنية على حدود ومنافذ محافظة جنوب سيناء وخصوصًا مدينة شرم الشيخ ونشر الأكمنة الثابتة والمتحركة كما وجه القيادات الأمنية بالمتابعة المستمرة للقوات ميدانيا.

ويمثل المنتدى ملتقى مستدام للحوار بين دول القارة لتبادل المعلومات والخبرات والتوعية بشأن التدابير والتجارب الوطنية ذات الصلة لمواجهة الفساد تفعيلًا للالتزامات القارية والدولية، ولبحث كيفية تنمية قدرات الموارد البشرية في مختلف أوجه منع ومكافحة الفساد، وتعزيز التنسيق الحكومي الأفريقي في هذا المجال".

الجلسة الافتتاحية
وتتضمن فعاليات المنتدى عددا من الجلسات تنقسم على يومين، اليوم الأول يتضمن الجلسة الافتتاحية وتحتوي على عرض لأغنية "أفريقيا بتخلق عهد جديد"، بالإضافة إلى عرض لفيلم وثائقي بعنوان "أفريقيا على طريق التنمية" وتختتم الجلسة بكلمة للرئيس "عبد الفتاح السيسي"، والجلسة الأولى بعنوان الجهود الوطنية في مكافحة الفساد لعدد من الدول الأفريقية تنفيذا للالتزامات القارية والدولية، أما الجلسة الثانية فتعقد تحت عنوان دور مكافحة الفساد في تنمية القارة الأفريقية.

جلسات اليوم الثاني
كما يتضمن اليوم الثاني من فعاليات المؤتمر ٤ جلسات الأولى بعنوان آليات مكافحة الفساد على المستوى القاري والجلسة الثانية بعنوان تنمية قدرات الموارد البشرية في مختلف أوجه مكافحة الفساد بالقارة الأفريقية، والجلسة الثالثة بعنوان دعم التنسيق الحكومي الأفريقي البيني في مكافحة الفساد، وتختتم الجلسات بالجلسة الختامية تحت شعار دور الإدارة السياسية في إنجاز جهود مكافحة الفساد في القارة الأفريقية.

وحددت مصر 6 محاور رئيسية لإقامة المنتدى توافقت فيها مع الأشقاء الأفارقة هي أن التنمية تبدأ بالنزاهة، وتحقيق العدالة والأمن كأساس للتنمية، بناء آليات تعاون وأطر وضوابط لدعم مكافحة الفساد للقارة، القضاء على الجريمة المنظمة من خلال الحوكمة التشريعية والإدارية، والنهوض بالإنسان الإفريقى كأساس للوحدة الأفريقية، التكامل في التنمية نحو تكنولوجيات ديمقراطية.

أهداف المنتدى
ويهدف المنتدى بشكل رئيسي لتشجيع الدول الأفريقية على تبني سياسات واعتماد خطط عمل وبرامج تؤدي للقضاء على الفساد وتحقيق الترابط المعرفي بين جميع أنحاء القارة حول مخاطر الفساد على جهود التنمية والتحديث. وتنبع أهمية موضوع مكافحة الفساد من كونه يخاطب شواغل العديد من الدول الأفريقية التي تواجه تحديات في كفاحها من أجل تحقيق تطلعات شعوبها نحو العيش الكريم والرخاء، وتتسق المبادرة المصرية لعقد المنتدى مع الأولوية المتقدمة التي يحظى بها موضوع مكافحة الفساد لدى مصر في إطار جهودها للإصلاح الاقتصادي والتنمية والتطوير والتحديث.

Advertisements
تعليقات Facebook تعليقات بوابة الفجر
ads
Advertisements
Advertisements
هل شاركت فى مبادرة 100 مليون صحة؟
مباريات دولية ودية
تونس - أساسي
x
18:00
بوروندي - أساسي
بطولة كوبا أمريكا 2019
أوروجواي
3
x
00:00
0
الإكوادور