"التموين": توريد القمح المحلي بـ685 جنيهًا للأردب

صورة أرشيفية
صورة أرشيفية
Advertisements
Advertisements
أعلنت وزارتا الزراعة والتموين، مؤخراً، حالة الطوارئ فى 28 مديرية بالمحافظات، لاستلام القمح المحلى، وكشفت مقارنة نسب التوريد بنفس الفترة من العام الماضى قلة ما تم توريده، ما يعد أزمة تواجه الإدارة العامة للحاصلات الزراعية، بوزارة التموين بسبب سعر التوريد الذى حددته الوزارة بـ685 جنيهًا للأردب.

فى البحيرة تم توريد أقل من 200 طن، فى حين بلغت المساحة المزروعة 370 ألف فدان، وكانت قد تجاوزت خلال نفس الفترة من العام الماضى 700 طن، وفى محافظات الفيوم وبنى سويف والمنوفية، وصل ما تم توريده نحو 1200 طن، وفى الدقهلية 2800 طن.

وسلمت محافظة الشرقية نسبة تقترب من العام الماضى بلغت نحو 16 ألف طن، وبلغت المساحة المزروعة 400 ألف فدان، ومن المنتظر أن تقوم المحافظة بتوريد كميات أخرى.

وفى سياق متصل تبحث غرفة صناعة الحبوب مع نقابة الفلاحين، أسباب تجاهل وزارتى الزراعة والتموين، لمطالب المزارعين برفع سعر استلام القمح المحلى، أكدت النقابة أنها أسعار متدنية نظراً لقلة المساحات المزروعة هذا العام، كما أن الحكومة تستورد قمحاً بالأسعار العالمية، وبالدولار، وطالبت عبر عدد من أعضاء مجلس النواب بتقديم طلبات إحاطة للمهندس مصطفى مدبولى، رئيس مجلس الوزراء، وإلى وزيرى الزراعة والتموين، لزيادة سعر التسليم، خاصة مع وجود طلب على القمح المحلى.
Advertisements