النيابة تأمر بضبط وإحضار سائق توك توك هارب في واقعة تحرش بفتاة بحلوان

النيابة العامة - صورة أرشيفية
النيابة العامة - صورة أرشيفية
أمرت نيابة حلوان، بضبط وإحضار سائق توك توك في واقعة خطف فتاة هو وشريكه وقاما بالاستيلاء على هواتفها المحمولة، ومبلغ مالي وقاما بإلقائها في الشارع أثناء محاولة هروبهما بالتوكتوك.

وكما كشفت التحقيقات أن الضحية تدعى "م.ا"، 22 سنة، وقالت إنها استقلت التوك توك من منطقة منشية ناصر دائرة قسم حلوان، للتوجه إلى كورنيش النيل المعصرة، وكان سائق التوك توك بمفرده، ولكنه غافلها وسلك طريقا آخر غير طريق الذهاب للمنطقة التي أخبرته لتوصيلها إليه مبررا ذلك اصطحاب صديقه، وبالفعل توقف وقام باصطحاب شخص آخر بجانبه وأثناء مروره قام بالتوقف وجعل شريكه يقود المركبة وانتقل السائق للركوب بجانبها، وظل يتحرش بها ويلامس أجزاء من جسدها، وعندما حاولت الصياح والاستغاثة قام بضربها والاستيلاء على حقيبة يديها وأخذ من داخلها 2 هاتف محمول ومبلغا ماليا، وقام بإلقائها من التوك توك أثناء سيره.

وبتكثيف التحريات وبإعداد الأكمنة اللازمة تبين أن المتهم يدعى "محمد.أ"، 20 سنة، سائق توك توك، ومقيم بدائرة قسم حلوان، وبتفتيشه عثر بحوزته على هاتف محمول ملك الضحية، وبمواجهته اعترف بالواقعه وجار مناقشته لمعرفة شريكه الهارب.

وتعود تفاصيل الواقعة أثناء مرور قوة أمنية لتفقد الحالة الأمنية، بطريق الكورنيش بجوار وحدة مرور حلوان، شاهدت مركبة توكتوك، يستقلها شخصان يقومان بإلقاء فتاة على الطريق، وعلى الفور تمت مطاردة قائد المركبة وضبط أحد المتهمين وتمكن الآخر من الهروب.

حرر محضر بالواقعة وأخطرت النيابة التي تباشر التحقيقات.

طلبوا 2 مليون جنيه فدية.. الأمن العام يحرر طالب من مختطفيه بالإسكندرية

نجح قطاع الأمن العام برئاسة اللواء علاء سليم مساعد وزير الداخلية، فى تحرير طالب من مختطفيه طالبوا فدية مليونى جنيه؛ لاطلاق سراحه بالإسكندرية، وضبط مرتكبى الواقعة.

 

تلقى قسم ثان المنتزه بلاغا من "عزالدين . أ .ز"، 44 سنة، شريك بشركة مقيم بدائرة قسم أول المنتزه "باختطاف ابن شقيقه" محمود 16 سنة طالب مقيم بدائرة القسم، واتصال مجهول من هاتف المُختطف وطلب مبلغ 2 مليون جنيه كفدية.

 

وأسفرت جهود فريق البحث المُشكل برئاسة قطاع الأمن العام وبمشاركة مفتشى القطاع وضباط إدارة البحث الجنائى بالاسكندرية، عن تحديد مرتكبى الحادث كلا من: "السيد ع  ع   سائق، نادر م  ا" طالب بذات مدرسة المجنى عليه، "أحمد م  ح"  عامل، "أشرف أ  ح"  سائق، "وليد ع  س" عاطل له معلومات جنائية، "شيماء م  ع" طالبة؛ جميعهم مُقيمين بالبحيرة.

 

وعقب تقنين الإجراءات تم استهدافهم وضبطهم بمشاركة ضباط إدارة البحث الجنائى بأمن البحيرة، بمواجهتهم اعترفوا، وقرر الأول بإتفاقه مع الثانى والثالث على اختطاف صديقهما، "المجنى عليه" لعلمهما بثراء عائلته وطلب مبلغ الفدية منهم، وفى سبيل تنفيذ مخططهم استعانوا بباقى المتهمين.

 

وقامت السادسة باستدراجه عن طريق موقع التواصل الإجتماعى "فيس بوك" وتحديد لقاء يجمعهما بمنطقة المعمورة الشاطئ دائرة القسم وعقب وصوله، وقام الباقين بشل حركته واقتياده داخل سيارة ملاكى الإسكندرية "مستأجرة" والتوجه به لشقة مستأجرة مُعدة لذلك بمعرفة المتهم الأول بمنطقة 6 أكتوبر دائرة قسم أول العامرية.

 

وأمكن العثور على المجنى عليه مُقيد اليدين ومعصوب العينين داخل الشقة وبه سحجات بالوجه على إثر مقاومته للمتهمين، تم بإرشادهم ضبط هاتف المجنى عليه والهاتف المستخدم فى المساومة والسيارة.

شارك.. أسئلة التقييم الأولي لاحتمالية إصابتك بفيروس كورونا