ADVERTISEMENT
Advertisements
ADVERTISEMENT
Advertisements
Advertisements
menuالرئيسية

محامي نقيب الصيادلة المعزول يهدد عددًا من شيوخ المهنة.. والنقابة تتوعد

الجمعة 11/يناير/2019 - 07:24 م
محامي نقيب الصيادلة المعزول يهدد عددًا من شيوخ المهنة.. والنقابة تتوعد
المدعو محي عبيد نقيب الصيادلة المعزول
Advertisements
منى صموئيل
 
Advertisements

أكدت مصادر داخل نقابة الصيادلة، قيام المحامي الشخصي للنقيب المعزول المدعو محي عبيد نقيب الصيادلة الموقوف، بإطلاق مجموعة من التهديدات لعدد من رموز وشيوخ المهنة والنشطاء، متوعدًا إياهم وكل من يكشف مخالفات الموقوف، بتلفيق تهم والتشهير بهم وبعائلاتهم.

يأتي هذا ضمن نهج البلطجه الذي أقره النقيب الموقوف منذ قدومه، بهدف السيطرة على مقدرات الأمور، وكان هذا المحامي هو داعمه في جميع المخالفات القانونية التي ارتكبها.

وفي هذا الصدد، أعلن مجلس النقابة، عن تضامنهم الكامل ووقوفه إلى جانب كل من يتعرض لهم هذا المحامي الذين وصفوه بـ"المشبوه"، وأنهم سيتقدمون بشكوى إلى نقابة المحامين ضده، للنظر في مخالفاته، مؤكدين أن مثل هؤلاء الأشخاص يسيؤون إلى مهنة المحاماة العريقة.

وقرر قاضي المعارضات بمحكمة عابدين، تجديد حبس المتهم محيي عبيد نقيب الصيادلة المعزول، 15 يومًا على ذمة التعدي على صيدلي، أكتوبر الماضي.

ووصل المتهم إلى مقر المحكمة من أيام، وسط حراسة أمنية مشددة، في موكب مكون من 4 سيارات شرطة، ودخل وسط عشرات المجندين الذين اصطفوا أمام المدخل.

ونسبت نيابة قصر النيل إلى محيي عبيد نقيب الصيادلة الموقوف بحكم القضاء الإداري، تهمة الضرب والإصابة العمد للصيدلي إسلام عبدالفاضل، مما أدى لإصابته بجرح في رقبته خلال نزاع بين أعضاء مجلس النقابة، أكتوبر الماضي.

كان الصيدلي إسلام عبدالفاضل أُُصيب بجرح قطعي في رقبته، وجرى نقله إلى مستشفى قصر العيني، للعلاج إثر نشوب خلافات حادة، بين أعضاء مجلس الصيادلة على رأسهم محي عبيد، الأمر الذي دعا الطرفان لعقد جمعيتين عموميتين في شهر مايو الماضي، واتخذتا قرارات مضادة، الأولى قررت شطب الأعضاء المخالفين للنقيب، والثانية قررت شطب النقيب وإحالته للتحقيق.

وكانت رحلت أجهزة الأمن نقيب الصيادلة المعزول محي عبيد، إلى سجن طرة، عقب تجديد حبسه 15 يوما على ذمة قضية اعتداءه على صيدلي بالنقابة العامة للصيادلة، أثناء اجتماع مجلس النقابة.

كما منع عدد من البودى جارد التابعين لنقيب الصيادلة المحبوس حاليا، والموقوف بقرار من الجمعية العمومية لنقابة الصيادلة، أعضاء المجلس المنتخبين، من دخول مقر النقابة، بعد إغلاق بوابة حديقة اتحاد المهن الطبية المتواجد بها مقر النقابة العامة للصيادلة.

ومنع البودى جارد أعضاء مجلس النقابة الحاصلين على حكم قضائي بعودته من دخول مقر النقابة أو اتحاد المهن الطبية، الساعة الثانية ظهر يوم الأربعاء الماضى.

وكان الدكتور عصام عبد الحميد وكيل النقابة والقائم بأعمال النقيب دعا لاجتماع مجلس النقابة بمقر نقابة الصيادلة بجاردن سيتي، ولكن تم منعهم من الدخول.

وحدثت مشادات كلامية بين كل من الدكتور أحمد عبيد والدكتور أحمد فاروق عضوا مجلس النقابة وأفراد الأمن الذين يغلقون الباب.

Advertisements
تعليقات Facebook تعليقات بوابة الفجر
تابعنا عبر تويتر

Advertisements
هل شاركت فى مبادرة 100 مليون صحة؟
الدوري الألماني الدرجة الأولى
شالكه
-
x
19:00
-
فولفسبورج
كأس الكونفيدرالية الأفريقية 2019
الرجاء الرياضي - المغرب
x
18:00
افريقيا ستارز - ناميبيا
نصر حسين داي - الجزائر
x
18:45
الأهلي بنغازي - ليبيا
النادي الصفاقسي - تونس
x
19:00
فيبرس - أوغندا
الدوري الإنجليزي الممتاز
هيديرسفيلد تاون
-
x
15:30
-
مانشستر سيتي
فولهام
-
x
18:00
-
توتنهام هوتسبير
الدوري الإسباني الدرجة الأولى
فياريال
-
x
17:15
-
أتلتيك بيلباو
برشلونة
-
x
21:45
-
ليجانيس
الدوري الإيطالي
نابولي
-
x
21:30
-
لاتسيو
الدوري الفرنسي الدرجة الأولى
سانت إيتيان
-
x
22:00
-
ليون
كأس الأمم الآسيوية 2019
الأردن
-
x
13:00
-
فيتنام
تايلاند
-
x
16:00
-
الصين
إيران
-
x
19:00
-
عمان