Advertisements
Advertisements
Advertisements

خطايا باتريس كارتيرون ومبرراته

Advertisements
كارتيرون
كارتيرون
Advertisements
ارتفعت نبرة الهجوم على باتريس كارتيرون المدير الفني للنادي الأهلي بعد خسارة إياب نهائي دوري أبطال إفريقيا بثلاثية نظيفة أمام الترجي التونسي برادس.

المعارضون لباتريس كارتيرون مدرب الأهلي رأوا أن إمكانياته ضعيفة ولا تصلح لفريق بحجم القلعة الحمراء وسردوا أسبابًا عديدة لوجهات نظرهم

خطايا باتريس كارتيرون

- اللجوء لطريقة دفاعية بحتة في رادس وعدم وجود سيناريو واضح ومرسوم قبل مباراة الأهلي والترجي

- عدم التفكير في الهجمة المرتدة طوال الـ90 دقيقة

- غياب صانع ألعاب وتعمد تجاهل ناصر ماهر

- عدم علاج أخطاء قلب دفاع الأهلي بين سعد سمير وساليف كوليبالي والتي ظهرت في مباراة الذهاب

- عدم إعداد لاعبي الأهلي نفسيًا لسيناريوهات مباراة الترجي في رادس وما رد الفعل إذا استقبل الفريق هدفًا

أما المؤيدون لباتريس كارتيرون فرأوا أن هذه القماشة الموجودة في الأهلي وسردًا مبررات عديدة

مبررات باتريس كارتيرون

- كثرة الإصابات في الأهلي لغياب أحمد فتحي وعلي معلول خاصة أنهما من أصحاب الخبرة

- الأهلي لا يمتلك لاعبين أصحاب شخصية قوية في الوقت الحالي لخوض مثل هذه النهائيات

- كارتيرون ولاعبو الأهلي لتعرضوا لعملية ضغط نفسي رهيب من الترجي وجماهيره وإدارته

- إصابة محمد هاني أفقدت الأهلي تغييرًا هجوميًا حيث كان يمكن الدفع بناصر ماهر

- غياب وليد أزارو مهاجم الفريق الأساسي وعدم قدرة مروان محسن على تعويض ذلك.



Advertisements