Advertisements
Advertisements
Advertisements

ولي العهد: نعيش مرحلة التغيير واقتناص الفرص

Advertisements
أرشيفية
أرشيفية
Advertisements

أكد الأمير محمد بن سلمان، ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع، أن العلاقات بين السعودية وأميركا امتدت لأعوام طويلة، وبنيت على الثقة والشراكة الاستراتيجية.

وأضاف ولي العهد في كلمة أمام الحضور في حفل الشراكة السعودية الأمريكية: "نحن في المملكة نعيش مرحلة التغيير، مرحلة اقتناص الفرص التي نطمح أن نعمل فيها مع شركائنا".

وحضر الحفل الكبير الذي أقيم في واشنطن تحت عنوان "معاً ننتصر" سفير المملكة لدى واشنطن الأمير خالد بن سلمان، والأمير بندر بن سلطان، وعدد من الدبلوماسيين الحاليين والسابقين في المملكة والولايات المتحدة.

وجرى خلال الحفل تكريم المسؤولين الذين ساهموا في تطور العلاقات السعودية الأمريكية، وصنعوا الكثير في سبيل الشراكة الراسخة بين البلدين.

وكان الأمير محمد بن سلمان التقى في مقر إقامته بواشنطن، الأربعاء، رؤساء عدد من الشركات الكبرى، مثل بوينغ وريثيون ولوكهيد مارتن وجينرال داينامكس.

وتطرق لقاء ولي العهد مع رؤساء_شركات أمريكية كبرى إلى أوجه التعاون على كافة المستويات، بما فيها سبل تنمية التعاون التجاري وتطوير التقنية بين المملكة السعودية والولايات المتحدة الأمريكية، وكذلك استعراض عدد من المبادرات في مختلف المجالات.

وعقد الأمير محمد بن سلمان، بالعاصمة الأميركية، الثلاثاء، مباحثات مع الرئيس الأميركي دونالد ترمب. 

وتتضمن اللقاءات كلاً من نائب الرئيس مايك بينس، ومستشار الأمن القومي هيربرت مكماستر، ووزير الدفاع جيمس ماتيس.

وكان ولي العهد السعودي غادر المملكة، الاثنين، متجهاً إلى الولايات المتحدة الأمريكية، في زيارة رسمية ستمتد 3 أسابيع.

أما أبرز محطات تلك الزيارة، فستشمل عدداً كبيراً من المدن الأمريكية، بحسب ما أعلنت السفارة السعودية في واشنطن، إذ سيتوجه الأمير محمد بن سلمان، السبت، إلى بوسطن، وسيلتقي في السادس والعشرين من مارس كبار المسؤولين الماليين في نيويورك.

Advertisements