Advertisements
Advertisements
Advertisements

دراسة: زيادة معدلات الإصابة بارتفاع ضغط الدم فى العالم بمقدار أربعة أضعاف

Advertisements
السعودية - أرشيفية
السعودية - أرشيفية
Advertisements

فى أكبر دراسة من نوعها أجريت فى هذا الصدد، كشف باحثون أمريكيون النقاب عن تضاعف معدلات الإصابة بضغط الدم المرتفع فى جميع أنحاء العالم بمعدل أربعة أضعاف على الأقل فى غضون الأربعة عقود الماضية.

وتشير البيانات – المنشورة فى عدد نوفمبر من مجلة "لانسيت" الطبية البريطانية - إلى ارتفاع أعداد الأشخاص الذين يعانون من ضغط الدم المرتفع ليسجلوا من 594 مليون شخص فى 1975 إلى أكثر من 1,1 مليار شخص فى عام 2005، وذلك بسبب النمو السكانى المضطرد وارتفاع معدلات الشيخوخة.

ومع ذلك، فى ظل ارتفاع متوسط ضغط الدم فى البلدان الأقل ثراء مثل جنوب آسيا وإفريقيا تراجعت معدلات الإصابة بالمرض فى كل من كندا والمملكة المتحد الولايات المتحدة .

ويقول معدو التقرير إن سبب هذا التناقض غير واضح، لكنها تشير إلى عامل رئيسى مهم فى الدول الغنية، هو تمتع مواطنيها بصحة أفضل بصفة عامة، مع الحرص على تناول الكثير من الخضراوات والفاكهة .

يأتى ذلك فى الوقت الذى شددت فيه الأبحاث على أهمية التشخيص المبكر والحد من العوامل السلبية المساهمة فى المرض مثل البدانة والتدخين وعدم ممارسة الرياضة للوقاية من فرص حدوث ضغط الدم المرتفع، كما أكد الباحثون على أن التغذية فى مرحلة الطفولة قد تكون سببا آخر فى زيادة فرص الإصابة بالمرض، مشيرين إلى وجود أدلة متزايدة تشير إلى أن سوء التغذية فى سنوات العمر المبكر تزيد من خطر ضغط الدم فى مراحل لاحقة من العمر، وتشير البيانات إلى أن 7 من بين كل 10 أمريكيين ممن تتخطى أعمارهم الـ65 عاما يعانون من ضغط الدم المرتفع.


Advertisements