مصر وبريطانيا تؤكدان على ضرورة تجاوز هذه المرحلة الحساسة في العلاقات

سامح شكري  - وزير الخارجية - أرشيفية
سامح شكري - وزير الخارجية - أرشيفية
Advertisements

التقى سامح شكري وزير الخارجية، مساء أمس، مع بوريس جونسون وزير خارجية بريطانيا، وذلك على هامش اجتماعات الجمعية العامة للأمم المتحدة.

 

وصرح المستشار احمد ابو زيد المتحدث الرسمي باسم وزارة الخارجية، بان اللقاء تركز بالأساس على ملف العلاقات الثنائية بين مصر وبريطانيا، وعلى وجه الخصوص موضوع استئناف الطيران البريطاني إلى مدينة شرم الشيخ، حيث أكد شكري على تطلع مصر إلى سرعة التوصل إلى حسم لهذا الموضوع في أقرب فرصة، مشيراً إلى أن التعاون الذي تم بين البلدين خلال الفترة الأخيرة يؤكد وجود إرادة حقيقية لدى مصر لتوفير الضمانات الكافية لبعث الطمأنينة لزوار مصر وتوفير عامل الأمن بشكل كامل في المطارات المصرية واستعداد مصر للمزيد من التعاون إذا ما تطلب الأمر.

 

وأوضح المتحدث باسم الخارجية، أن وزير الخارجية البريطاني أكد خلال اللقاء على أن بلاده تدرك تماما التأثير الاقتصادي السلبي لقرار وقف الطيران البريطاني إلى المدن السياحية المصرية في البحر الأحمر، وأن التعاون القائم بين الأجهزة المعنية في البلدين يسير بشكل يبعث إلى الطمأنينة، وأنه سيولي هذا الملف اهتماماً خاصاً خلال الفترة القادمة لضمان استئناف الرحلات البريطانية في أسرع وقت.

 

وقد أكد شكري من جانبه على أهمية وضع محددات واضحة يتم على أساسها  اتخاذ القرار الخاص باستئناف الرحلات، وألا يترك الأمر مفتوحاً ويتسم بالعمومية، وذلك كي يسهل تحديد الإجراءات المطلوب اتخاذها ومدى تنفيذها بالشكل المرضي للطرفين في أي مرحلة.

 

وفي نهاية اللقاء أكد وزيرا الخارجية حرصهما الكامل على تجاوز هذه المرحلة الحساسة في العلاقات، وإطلاق التعاون إلى المستويات التي يتطلع إليها شعبي وحكومتي البلدين بما يحقق المصالح المصرية والبريطانية.

شارك.. أسئلة التقييم الأولي لاحتمالية إصابتك بفيروس كورونا