طباعة

الجيش الإسرائيلى يجرى مناورة كبرى تحاكى حربا شاملة داخل قطاع غزة

الخميس 01/08/2019 02:58 م

الحسين محمد

صورة أرشيفية

أنتهت هذا الأسبوع، المناورة الكبرى التى أجراها الجيش الإسرائيلى، لمحاكاة إمكانية اندلاع حربًا شاملة فى غزة.

وكشفت صحيفة معاريف العبرية فى تقرير لها، أن الهدف من إجراء المناورة، هو التدريب على القضاء على القدرة العسكرية لحركة حماس، خلال فترة زمنية قصيرة، وخلال المراحل الأولى من العملية العسكرية، حتى لا تطول مثل سابقتها _حسب الصحيفة.

وركزت المناورة على ضرب قيادات الحركة، والبنية العسكرية للحركة، على عكس العملية السابقة عام 2014 التى حملت اسم "الجرف الصامد"، التى ركزت فقط على تدمير أنفاق حماس داخل قطاع غزة.

وتبين خلال المناورة، أن إسرائيل تنوى خلال المعركة القادمة ضد حماس، استغلال عدد كبير من إمكانيتها المادية والعسكرية، للقضاء على مراكز الحركة من تدمير البنية العسكرية، والقضاء نهائيا على تعاظم قوتها هى وحركة الجهاد الإسلامى.

كما شملت المناورة، التدريب على التعامل مع الطائرات التى تعمل بدون طيار، التى تحمل موادًا ناسفة، التى ستلجأ لها حركة حماس حتما خلال المعركة، ولأجل مواجه هذا الامر، تم إنشاء وحدة تنفيذية خاصة، هدفها فقط مواجهة الطائرات الصغيرة والقضاء عليها _حسب الصحيفة.