رسائل جديدة من وزيرة الصحة بشأن كورونا.. اعرفها

بوابة الفجر
عدة تصريحات أدلت بها وزيرة الصحة والسكان الدكتورة هالة زايد خلال الساعات الأخيرة بشأن وضع فيروس كورونا التاجي المستجد المسبب لمرض "كوفيد-19" في مصر، وما طرأ على مسار الوباء بالبلاد.

تراجع نسبة المصابين الأسبوع الحالي
وفي بشرى سارة، قالت وزيرة الصحة إن نسبة المصابين بفيروس "كورونا" خلال الأسبوع الحالى تراجعت بنسبة 11% مقارنة بالأسبوع الماضي، كما تراجعت نسبة الوفيات في البلاد بنسبة 11% بالمقارنة مع الأسبوع الماضي.

وتابعت أن عدد الحقائب العلاجية لمرضى العزل المنزلى بلغ 90.293 حقيبة، كما تم تسليم 194.624 حقيبة وقائية للمخالطين من كبار السن، و63.079 حقيبة للمخالطين من الأطفال.


برامج تدريبية للطواقم الطبية
ولفتت الوزيرة إلى أن وزارة الصحة والسكان قامت خلال الفترة من أغسطس 2020 – يناير 2021 بعقد 126 برنامجا تدريبيا وورشة عمل (فعلي وافتراضي)، تم خلالها تدريب 31.895 طاقما طبيا مدرب، حيث تم استهداف مديرى المستشفيات، والأطباء البشريين، وفرق التمريض، والصيادلة، وكذلك فرق الترصد.


زيادة استهلاك الأكسجين
وقالت الوزيرة إنه تم اتخاذ عدد من الإجراءات التي تستهدف زيادة ضخ كميات إضافية من الأكسجين، وتعزيز المخزون الاستراتيجي منه، مشيرة إلى أن استهلاك الأكسجين تزايد خلال الفترة الأخيرة فى عدد من دول العالم.


تحرك مصري أفريقي
كما كشفت وزيرة الصحة عن رغبة مصر في الانضمام إلى فريق العمل الإفريقي للحصول على لقاحات فيروس كورونا المستجد ضمن مبادرة AVATT، والتي تهدف إلى ضمان توفير حصص كافية من اللقاحات التي تثبت فاعليتها لشعوب القارة الإفريقية، وتسريع المشاركة الإفريقية في التطوير الإكلينيكي للقاح، وتذليل كافة التحديات الخاصة بالتمويل اللازم لتوفير اللقاحات للفئات المستحقة، فضلًا عن دعم قدرات الدول الإفريقية لإنتاج اللقاح وتصديره لدول القارة، لافتة إلى أهمية التعاون بين جميع الدول الإفريقية لتعزيز الاستفادة القصوى من تلك المبادرة.

جاء ذلك خلال مشاركتها في اجتماع أعضاء هيئة قمة مكتب الاتحاد الإفريقي، بالنيابة عن الرئيس عبد الفتاح السيسي، رئيس الجمهورية.

يهدف الاجتماع لمناقشة استراتيجية توفير لقاح فيروس كورونا المستجد للدول الأعضاء، وذلك عبر تقنية "الفيديو كونفرانس"، بمشاركة عدد من رؤساء الدول والحكومات الأفارقة، ورؤساء التجمعات الاقتصادية الإقليمية.