شاهد.. تصريحات جديدة من فتاة سقارة (فيديو)

بوابة الفجر

علقت سلمى الشيمي، صاحبة فوتوسيشن معبد سقارة، على الواقعة، قائلة: "أنا بنت زي أي بنت، بدأت في عرض الملابس من وأنا عندي 9 سنين، وكان مثلي الأعلى سعاد حسني".

وأضافت "الشيمي"، خلال حوارها مع الإعلامي شريف عامر، ببرنامج "يحدث في مصر"، المذاع على فضائية "إم بي سي مصر"، أنها تعمل في عروض الأزياء المصرية والعربية، متابعة: "أنا مصدومة، ومش متخيلة إن الموضوع يوصل لكده".

واستكملت: "أنا قطعت تذكرة ودخلت اتصورت عند الهرم زيي زي أي ممثلة، ودفعت فلوس لأحد الحراس لتسهيل دخولي، ودفعت فلوس تصريح، ولكن هناك سوء تفاهم، دفعت 1500 جنيه لشخص غير مسئول وفهمني إن ده التصريح، وعداني من البوابة، وخد الفلوس في جيبه".

واستطردت: "أنا بتصور في مكان مفتوح وحواليا ناس مش في مكان مغلق، أنا معملتش حاجة غلط، وخرجت من النيابة بكفالة 500 جنيه، أنا اتصورت عشان ده شغلي، ولازم من وقت للتاني أعمل كده".

وأكدت سلمى الشيمي، أن السيشن لصالحها، ولم يكن لصالح أحد، لافتة إلى أن هناك الكثير من الفنانات قاموا بالتصوير أمام الهرم، معلقت: "الناس بتتصور نفس الصور ومحدش عملهم حاجة ليه".

وأضافت "الشيمي"، أنه كان هناك ردود فعل جيدة من الخارج بعد نشر صور الفوتوسيشن، حيث سألها البعض عن مكان التصوير، متابعة:"مش سعيدة باللي حصل معايا، ولا دخول القسم حتى لو سبب في شهرتي".

واستطردت: "شغلي مش مربح أوي، وراسي مالي هو الصور"، مضيفة: "السيشن كان عاجب أهلي جدًا، ومكانوش مدركين لأي حاجة واتفاجئوا باللي حصل".

وأشارت إلى أنها قامت بتصوير سيشن على "عربية موز" سابقًا، وانتشر أيضًا، وأنها لأول مرة تدخل الأهرامات، مستكملة: "أنا عندي عرب علي الأكونت بيسألوني على مكان الصور، وعارفة قيمة الصورة، وكان قصدي أنشط سياحة بلدي".

وعن دخولها الأهرامات بالعباءة، قالت "الشيمي": "العامل قالي البسي العباية عشان محدش من الحراس يعاكسك"، متابعة: "أعتذر لوزارة السياحة، ولأي حد شايفها غير لائقة، معلقة: "أنا كنت بتصور لنفسي، وكل الناس اتعاملت معايا باحترام".