كشف ملابسات واقعة مقتل أحد الأشخاص بالمنوفية

بوابة الفجر

تمكنت أجهزة وزارة الداخلية من كشف ملابسات ما تبلغ لمركز شرطة أشمون بمديرية أمن المنوفية بالعثور على جثة أحد الأشخاص – له معلومات جنائية - مُقيم بدائرة المركز، داخل منزل تحت الإنشاء بدائرة المركز.

توصلت تحريات فرق البحث برئاسة قطاع الأمن العام ومشاركة إدارة البحث الجنائى بمديرية أمن المنوفية إلى أن مرتكب الواقعة سائق - مقيم بذات القرية محل إقامة المجنى عليه.

عقب تقنين الإجراءات ¬تم إستهدافه وضبطه، وبمواجهته إعترف بإرتكابه الواقعة وقرر أنه نظرًا لكونه من ذات القرية محل إقامة المجنى عليه ومعاونته الأخير فى الإتجار بالمواد المخدرة وعلمه بإحتفاظه بمبالغ مالية ومواد مخدرة عقد العزم على التخلص منه بقتله بدافع سرقته، وأضاف بقيامه بالتوجه للمنزل محل الواقعة "يتخذه المجنى عليه مكانًا للإختباء به" فوجده نائمًا فباغته بالضرب على رأسه "بإستخدام ماسورة حديدية" فأودى بحياته وإستولى على (مبلغ مالى - بندقية آلية وخزينتين وعدد من الطلقات النارية لذات العيار – كمية من مخدر الهيروين - 3هواتف محمولة) وفر هاربًا.

وتم بإرشاده ضبط المسروقات وأضاف بتخلصه من الأداة المستخدمة والهواتف المحمولة بإلقائهم بمياه أحد المجارى المائية.

تم إتخاذ الإجراءات القانونية اللازمة.