لماذا وضع كورونا مطمئن على الأطفال؟

بوابة الفجر

يعتبر وضع فيروس كورونا المستجد "كوفيد 19" آمن على الأطفال، أثبتت الدراسات، أن 6 من كل 10 أطفال تتراوح أعمارهم من 6 إلى 16 سنة لديهم مناعة ضد الفيروس، فضلًا عن ضآلة الإصابات.

ويرصد "الفجر"، كل ما تريد معرفته عن وضع فيروس كورونا المستجد على الأطفال.

مناعة الأطفال ضد كورونا
يزداد خوف أولياء الأمور على أطفالهم مع ارتفاع حالات الإصابة بفيروس كورونا المستجد، لكن الوضع مطمئن عليهم للغاية، حيث يقول مصطفى المحمدى، مدير مركز التطعيمات بالمصل واللقاح، 6 من كل 10 أطفال تتراوح أعمارهم من 6 إلى 16 سنة لديهم مناعة ضد فيروس كورونا المستجد جراء إصابتهم بالفيروسات التاجية الأخرى التي تسبب نزلات البرد العادية.

إصابات الأطفال بكورونا
وأعلنت وزارة الصحة والسكان، أن نسبة إصابات الأطفال لأقل من 5 سنوات بفيروس كورونا في مصر بلغت 0،44% من إجمالي الإصابات.

أما للأطفال (5-9 سنوات) فبلغت 0،53% من إجمالي الإصابات في مصر.

ويقدر باحثو كلية لندن للصحة والطب الاستوائي وجامعة أكسفورد أن "العيش مع الأطفال الذين تتراوح أعمارهم بين 0 و11 عامًا لا يرتبط بزيادة خطر الإصابة بفيروس كورونا المستجد، ويزداد هذا الخطر بعض الشيء عند العيش مع طفل يتراوح عمره بين 12 و18 عامًا.

وتواصل وزارة الصحة والسكان رفع استعداداتها بجميع محافظات الجمهورية، ومتابعة الموقف أولًا بأول بشأن فيروس "كورونا المستجد"، واتخاذ كافة الإجراءات الوقائية اللازمة ضد أي فيروسات أو أمراض معدية، كما قامت الوزارة بتخصيص عدد من وسائل التواصل لتلقي استفسارات المواطنين بشأن فيروس كورونا المستجد والأمراض المعدية، منها الخط الساخن "105"، و"15335" ورقم الواتساب "01553105105"، بالإضافة إلى تطبيق "صحة مصر" المتاح على الهواتف الذكية.

وصنفت منظمة الصحة العالمية يوم 11 مارس الماضي، مرض فيروس كورونا بـ"وباء عالمي"، مؤكدة على أن أرقام الإصابات ترتفع بسرعة كبيرة، معربة عن قلقها من احتمال تزايد المصابين بشكل كبير.

وكانت السلطات الصينية، قد أبلغت في يوم 31 ديسمبر الماضي، منظمة الصحة العالمية بتفشي الالتهاب الرئوي الناجم عن فيروس "كورونا" في مدينة ووهان.

ومنذ ذلك الحين انتقل الفيروس إلى العديد من الدول؛ وسجلت آلاف حالات الوفاة بسبب الفيروس في إيطاليا وإيران وكوريا الجنوبية وفرنسا والولايات المتحدة والعراق، وغيرها من دول العالم.

شارك.. أسئلة التقييم الأولي لاحتمالية إصابتك بفيروس كورونا