حرقها على سجادة الصلاة.. نجل ضحية الإسكندرية يكشف تفاصيل قتل والدته (فيديو)

أرشيفية
أرشيفية
كشف القبطان رامي مبروك، تفاصيل وفاة والدته حرقا، في الإسكندرية على يد بلطجي، مشيرًا إلى أنها علمت بسرقة أثاث من العمارة التي تقطن فيها، فأبلغت عن السارقين، وبالفعل تم القبض على الأشخاص الذين يسرقون الأثاث.

وأوضح "مبروك"، خلال اتصال هاتفي ببرنامج "يحدث في مصر" المذاع عبر فضائية "إم بي سي مصر"، مساء الخميس، أنه بعد أربعة أيام توجه الجاني إلى منزل والدته، وفتح له أحفادها، مضيفا: "الجاني دخل الشقة وقال السلام عليكم يا حجة عشان يحدد مكانها بداخل الشقة".

وأضاف: "كانت بتصلي، ودخل عليها ومسكها من شعرها وهى على سجادة الصلاة، وغرفها بالبنزين"، لافتا إلى أن وكيل النائب العام سأل الجاني لماذا اخترت البنزين فكان رده: "عشان البنزين بيفقد البصر.. الراجل ده متباهي ومتفاخر باللي عملة ومش ندمان".

شارك.. أسئلة التقييم الأولي لاحتمالية إصابتك بفيروس كورونا