تفاصيل طعن امرأة في متجر بمدينة لوغانو جنوب سويسرا

قوات الأمن
قوات الأمن

قالت الشرطة السويرية، إن مواطنة طعنت امرأة في عنقها بسكين وجذبت أخرى من العنق في متجر بمدينة لوغانو جنوب البلاد.

 

وكتب المكتب الاتحادي للشرطة السويرية، تغريدة على "تويتر"، أوضح فيها أن المهاجمة معروفة لدى الشرطة الاتحادية من تحقيقات أجرتها في عام 2017 ولها خلفية جهادية.

 

وذكر المكتب الاتحادي للشرطة السويرية، أن المشتبه بها، البالغة من العمر 28 عاما والتي تعيش في المنطقة، رهن الاحتجاز بعد أن سيطر عليها المارة حتى وصلت الشرطة. ونقلت وسائل إعلام سويسرية عن شهود قولهم إنها أعلنت انتماءها لتنظيم "داعش" خلال الهجوم.

 

وأعلنت الشرطة السويرية، إصابة إحدى الضحيتين بجروح خطيرة لكنها لا تهدد حياتها، بينما أصيبت الأخرى بجروح طفيفة.

 

وكانت سويسرا، لم تشهد حتى الآن هجمات كبيرة لمتشددين على غرار تلك التي دفعت فرنسا وألمانيا هذا الشهر إلى المطالبة بتشديد القيود على حدود الاتحاد الأوروبي بعدما قتل متشددون ثمانية في باريس ونيس وفيينا في غضون شهر، غير أنها رصدت مئات السكان الذين اعتبرت أهم يمثلون تهديدا ومتشددين سافروا إلى مناطق حروب.

 

شارك.. أسئلة التقييم الأولي لاحتمالية إصابتك بفيروس كورونا