قرار بهدم عقار مائل عقب إخلائه لخطورته على السكان في الإسكندرية

بوابة الفجر
Advertisements
أكدت محافظة الإسكندرية، في بيان لها، قبل قليل، أنه حفاظا علي سلامة المواطنين تم إخلاء العقار الكائن ب ١٤٠ شارع الأميرية مع النصرية بحي غرب والمكون من ١٢ دور ويقطن به ١٢ أسرة، للبدء في أعمال هدم العقار حتي سطح الأرض.

جاء ذلك وفقا لقرار اللجنة الهندسية التي أمر اللواء محمد الشريف محافظ الإسكندرية بتشكيلها فورا من كلية الهندسة جامعة الإسكندرية. والتي انتقلت علي الفور إلي العقار حيث تبين أن العقار يمثل خطورة داهمة علي أرواح المواطنين وأوصت بالإزالة الفورية له.

وكلف المحافظ مديرية التضامن الإجتماعي بالإسكندرية بتقديم كافة المساعدات لسكان العقار وفقا للإجراءات العاجلة التي تتخذها وزارة التضامن الاجتماعي في مثل تلك الحالات.

كما كلف المحافظ بسرعة فحص العقارات المحيطة بالعقار المائل لتحديد موقفها الهندسي وعدم تأثرها.

من جانبها؛ أوضحت المهندسة سحر شعبان رئيس حي غرب أن العقار تم بناءه عام ٢٠١٤م وكان مكون من ١٠ أدوار، ثم قام مالك العقار عام ٢٠١٧م ببناء عدد ٢ أدوار بالمخالفة للقانون، وعدم الأخذ في الاعتبار السلامة الإنشائية.

وأشارت أنه منذ عام حدث ميل للعقار بمقدار ٢٠سم، وأصدر الحي قرارا بإخلاء العقار لأنه يمثل خطورة داهمة، إلا أن السكان رفضوا تنفيذ ذلك، وقاموا بالمكوث بالعقار علي مسئوليتهم الشخصية، ولم يقوموا بأي إجراءات جادة لإصلاح العقار.

وأضافت أنه يوم الأربعاء الماضي حدث ميل شديد للعقار دون سابق إنذار ليصل الميل إلي ٥٠ سم وتصدع في أرضية العقار، الأمر الذي دعي إلي التدخل الفوري والإخلاء الجبري للسكان حفاظًا علي أرواحهم وحماية المنازل المحيطة.