مصر تُدين الهجمات الإرهابية في أفغانستان

بوابة الفجر
Advertisements
أصدرت وزارة الخارجية منذ قليل أدانت فيه الهجوم الصاروخي والتفجيرات التي استهدفت العاصمة الأفغانية كابول ما بين اليوم والأمس، مما أسفر عن مقتل وإصابة العشرات.

وقالت الخارجية في البيان "إن مصر تتقدم حكومةً وشعبًا، بخالص التعازي إلى حكومة وشعب جمهورية أفغانستان الإسلامية، وأسر ضحايا هذه الهجمات الإرهابية الغاشمة، والتمنيات بسرعة الشفاء للمُصابين".

وأضافت "هذا، وتُعرب مصر عن تضامنها مع أفغانستان الصديقة في هذا المُصاب الأليم، وتؤكد مجددًا على موقفها الثابت من رفض كافة أشكال الإرهاب والعنف والتطرف".

اقرأ أيضا


استنكرت الخارجية المصرية ما أثير من "استنتاجات مغلوطة على وسائل الإعلام ومنصات التواصل الاجتماعي حول ضبط عدد من العاملين بالمُبادرة المصرية للحقوق الشخصية"، مشددة على رفض أي محاولة للتأثير على التحقيقات التي تجريها النيابة العامة مع مواطنين مصريين تم توجيه اتهامات إليهم.

وقالت وزارة الخارجية اليوم "اتصالا بما يتم تناقله من ردود أفعال واستنتاجات مغلوطة على وسائل الإعلام ومنصات التواصل الاجتماعي حول القبض على عدد من العاملين بالمُبادرة المصرية للحقوق الشخصية، والتي تستبق نتائج التحقيقات التي تُجريها السلطات القضائية المصرية في هذا الشأن، صرح السفير أحمد حافظ المتحدث الرسمي لوزارة الخارجية برفض أي محاولة للتأثير على التحقيقات التي تجريها النيابة العامة مع مواطنين مصريين تم توجيه اتهامات إليهم".

وأكد المتحدث باسم الخارجية، على أن الدولة المصرية تحترم مبدأي سيادة القانون والمساواة أمامه، وأن حرية العمل الأهلي مكفولة في مصر بموجب الدستور والقوانين المصرية، وأن العمل في أي من المجالات يجب أن يكون على النحو الذي تُنظمه القوانين المطبقة ذات الصلة ومُحاسبة من يخالفها، كما أكد على عدم تمتع أي فئة من الأشخاص بحصانة لعملها في مجال مُحدد.

ونوه المتحدث إلى ضرورة احترام مبدأي السيادة الوطنية وعدم التدخل في الشئون الداخلية اللذين نص عليهما القانون الدولي.