البابا تواضروس يزور كنيسة السيدة العذراء قصرية الريحان الأثرية بمصر القديمة

بوابة الفجر
Advertisements
وصل قداسة البابا تواضروس الثاني بابا الإسكندرية وبطريرك الكرازة المرقسية صباح اليوم، إلى كنيسة السيدة العذراء (قصرية الريحان) الأثرية بمصر القديمة وكان في استقباله نيافة الأنبا يوليوس الأسقف العام لقطاع كنائس مصر القديمة وأسقفية الخدمات، وعدد من أحبار الكنيسة، ومجمع كهنة القطاع.

حيث أزاح قداسته، فور وصوله، الستار عن اللوحة التذكارية لتدشين الكنيسة، ثم قام بعدها بتدشين الكنيسة الأثرية والكنيسة الأخرى الملحقة بها، بعد أعمال الترميم والتجديد التي شملتهما، فضلًا عن رسامة أربعة من الآباء كهنة مجمع مصر القديمة في رتبة القمصية.

ويرجع تاريخ إنشاء الكنيسة، التي دشنت اليوم بعد التجديد، إلى بداية القرن الخامس الميلادي، وتقع فى منطقة كانت تدعى "درب التقى" (أي التقوى)، وسمي الزقاق المؤدي إليها "بني حصين"، نسبة إلي حصن بابليون الذى يضم الكنيسة.