دول الاتحاد الأوروبي تتضامن لمواجهة جائحة كورونا

بوابة الفجر
Advertisements

أعلنت رئيسة المفوضية الأوروبية أرسولا فون دير لاين أن الاتحاد سيخصص 220 مليون يورو لنقل مصابي فيروس كورونا من دوله المتضررة بشدة إلى دول أعضاء أخرى تتوافر في مستشفياتها أسرة فارغة.

 

وقالت المسؤولة عقب اجتماع عبر الفيديو مع قادة الدول الـ27 إنه يجب على بلدان الاتحاد "أن تتشارك بيانات دقيقة وبشكل آني" حول الفيروس، لأن "الاستعمال الجيد للمال يتطلب في المقابل الحصول على معلومات جيدة".

 

وأضافت فون دير لاين "سنطلق منصة لجمع الخبراء الذين يقدمون توصياتهم للحكومات، بهدف تشارك أفضل الممارسات، وإضفاء انسجام على التوصيات العلمية، وتجنب بعث رسائل متضاربة"، داعية الى تعزيز ترابط التطبيقات المستعملة لتتبع الإصابات في كل دولة، وقد ربطت ثلاثة منها حتى الآن بنظام وضعته بروكسل ويُنتظر أن يربط به 19 تطبيقا آخر. وحمل 50 مليون مواطن أوروبي هذه التطبيقات.

 

وتمت مناقشة أيضا مسألة حرية الحركة التي تعطلت في الربيع مع ظهور الوباء، وهي تمثل أولوية.

 

وبخصوص الحدود الأوروبية الداخليّة، تقترح بروكسل توسيع "الممرّات ذات الأولوية" لنقل السلع، المحصورة حاليا بالشحن البري، لتشمل النقل عبر سكك الحديد والجو والأنهار. واعتبرت فون دير لاين أن ذلك سيكون "خطوة جيدة لحماية السوق الموحدة".

 

وتوافق القادة الأوروبيون أيضا على تنسيق أفضل لاستراتيجياتهم في مجال اللقاحات. وأكّدت رئيسة المفوضية الأوروبية أن اللقاحات المستقبلية ستكون متوافرة لجميع الدول "في الوقت ذاته ووفق الشروط نفسها" بناء على عدد سكانها.

شارك.. أسئلة التقييم الأولي لاحتمالية إصابتك بفيروس كورونا