سفير بريطانيا يزور مكتبة الإسكندرية و"الفقي" يهديه مطبوعات

بوابة الفجر
Advertisements

استقبل اليوم الخميس الدكتور مصطفى الفقي؛ مدير مكتبة الإسكندرية، جيفري آدامز؛ السفير البريطاني في مصر.
وأكد الدكتور مصطفى الفقي على سعادته بزيارة السير جيفري آدامز لمكتبة الإسكندرية، خاصة وأن لديه معرفة عميقة بالمجتمع والثقافة والهوية المصرية.
وأعرب السير جيفري آدامز عن سعادته لتواجده في مكتبة الإسكندرية بشكل خاص ولعودته للعمل في مصر بشكل عام، لافتًا إلى أنه زار مصر للمرة الأولى عند تولي والده منصب سفير المملكة المتحدة في مصر عام 1973، كما أنه عمل نائبًا للسفير البريطاني في مصر عام 1998.
وتحدث مدير مكتبة الإسكندرية والسفير البريطاني خلال اللقاء عن العديد من القضايا الثقافية والتاريخية بين البلدين، إلى جانب التعاون بين مؤسسات ومعاهد البلدين خاصة في قطاعي الثقافة والتعليم.
وأهدى الدكتور مصطفى الفقي السفير البريطاني عددًا من مطبوعات مكتبة الإسكندرية، ومنها كتاب "ذاكرة الإسكندرية الفوتوغرافية"، و"ذاكرة القاهرة الفوتوغرافية" و"الإسكندرية الماضي والحاضر".
وقد قام السفير بجولة بالمكتبة للتعرف على الخدمات التي تقدمها لأعضائها وروادها، فضلًا عن زيارة أهم معالمها.