فرنسا تطلق سراح ناشط كونغولي حاول سرقة تمثال من اللوفر لإعادته إلى إفريقيا

بوابة الفجر
Advertisements

تقررت محاكمة الناشط الكونغولي، إيمري موازولو ديابانزا، الذي حاول سرقة قطعة أثرية معروضة في متحف اللوفر، في 3 ديسمبر المقبل في باريس.

وألقي القبض على الناشط الكونغولي بعد محاولته الاستيلاء على تمثال من القرن الثالث عشر معروض في متحف اللوفر.

وقال محامي موازولو ديابانزا، حكيم شرقي، لصحيفة  The Art Newspaper، إن الحادث وقع يوم الخميس 22 أكتوبر. وبحسب المصدر ذاته، فقد مثل موكله يوم الاثنين 26 أكتوبر، أمام القضاة حيث تقرر إخلاء سبيله حتى موعد محاكمته المقررة في 3 ديسمبر المقبل.