مبروك عطية: ما أساء للنبي إلا أمته التي تخلفت (فيديو)

الدكتور مبروك عطية
الدكتور مبروك عطية
Advertisements
قال الدكتور مبروك عطية، أستاذ العقيدة بجامعة الأزهر، إن حوادث الإساءة للنبي ستتكرر، ولكن الحل ليس عسير، مشيرًا إلى أنه يجب أن نحول غضبنا على الإساءة للرسول إلى إنتاج وعمل. 

وأشار "عطية"، خلال حواره ببرنامج "يحدث في مصر" المذاع عبر فضائية "إم بي سي مصر"، مساء الثلاثاء، إلى أن المجتمع لا يقدر الناس لدينها، وغنما يقدرهم لأنهم أشخاص منتجين، مؤكدا أن الاجتهاد في العمل وتحقيق التقدم هو أكبر رد على منتقدي الإسلام.

وأضاف أستاذ العقيدة بجامعة الأزهر: "اللي بيقول إلا رسول الله.. قولها لروحك اللي بتخلي زميلك يمضيلك خروج وتقبض حرام"، متابعا: "ما أساء للنبي إلا أمته التي تخلفت"، لافتا إلى أن الله امرنا في كتابه بأن نكون حريصين على التقدم في العلم عن الأمم الأخرى لأنه أساس الغلبة والقوة.

شارك.. أسئلة التقييم الأولي لاحتمالية إصابتك بفيروس كورونا