الصحة العالمية تكشف عن سبب الخوف من الموجة الثانية لكورونا

أرشيفية
أرشيفية
Advertisements
قالت الدكتورة رنا الحجة، مدير إدارة البرامج بالمكتب الإقليمي بمنظمة الصحة العالمية، إن أعداد الإصابات بفيروس كورونا يشهد زيادة على مستوى مختلف دول العالم، منوها بأنه لا توجد دراسات علمية تفيد أن هناك تغير في طبيعة فيروس كورونا.

وأشارت "الحجة"، خلال اتصال هاتفي ببرنامج "يحدث في مصر " المذاع عبر فضائية "إم بي سي مصر"، مساء الثلاثاء، إلى أن نسبة الوفيات بسبب فيروس كورونا تتراوح ما بين 2 إلى 3%، منوهة بأنه يجب أن يتحلى البشر بنوع من المسئولية المجتمعية، ويلتزموا بالإجراءات الاحترازية، وأهمها ارتداء الكمامة.

وأضافت، أن هناك تخوف من موجة ثانية من الكورونا، خاصة وأننا اقتربنا من فصل الشتاء والتي يزداد فيها نزلات البرد، متوقعة زيادة أعداد الإصابات خلال شهور ديسمبر ويناير.

أعلنت وزارة الصحة والسكان، أمس الإثنين، عن خروج 78 متعافيًا من فيروس كورونا من المستشفيات، وذلك بعد تلقيهم الرعاية الطبية اللازمة وتمام شفائهم وفقًا لإرشادات منظمة الصحة العالمية، ليرتفع إجمالي المتعافيين من الفيروس إلى 98981 حالات حتى أمس.
وأوضح مستشار وزيرة الصحة والسكان لشئون الإعلام والمتحدث الرسمي للوزارة، أنه تم تسجيل 167 حالة جديدة ثبتت إيجابية تحاليلها معمليًا للفيروس، وذلك ضمن إجراءات الترصد والتقصي والفحوصات اللازمة التي تُجريها الوزارة وفقًا لإرشادات منظمة الصحة العالمية، لافتًا إلى وفاة 12 حالة جديدة.
وقال إنه طبقًا لتوصيات منظمة الصحة العالمية الصادرة في ٢٧ مايو ٢٠٢٠، فإن زوال الأعراض المرضية لمدة 10 أيام من الإصابة يعد مؤشرًا لتعافي المريض من فيروس كورونا.
وذكر أن إجمالي العدد الذي تم تسجيله في مصر بفيروس كورونا المستجد حتى أمس الإثنين، هو 106707 حالات من ضمنهم 98981 حالة تم شفاؤها، و6211 حالة وفاة.
وتواصل وزارة الصحة والسكان رفع استعداداتها بجميع محافظات الجمهورية، ومتابعة الموقف أولًا بأول بشأن فيروس "كورونا المستجد"، واتخاذ كافة الإجراءات الوقائية اللازمة ضد أي فيروسات أو أمراض معدية، كما قامت الوزارة بتخصيص عدد من وسائل التواصل لتلقي استفسارات المواطنين بشأن فيروس كورونا المستجد والأمراض المعدية، منها الخط الساخن "105"، و"15335" ورقم الواتساب "01553105105"، بالإضافة إلى تطبيق "صحة مصر" المتاح على الهواتف.

شارك.. أسئلة التقييم الأولي لاحتمالية إصابتك بفيروس كورونا