مجلس جامعة الأزهر يهنئ الرئيس السيسي بالمولد النبوي

بوابة الفجر
Advertisements

تقدم مجلس جامعة الأزهر في اجتماعه الشهري الذي عُقد اليوم الثلاثاء بالتهنئة بالمولد النبوي الشريف للأمة الإسلامية، وللرئيس عبد الفتاح السيسي، رئيس الجمهورية، ولفضيلة الإمام الأكبر الدكتور أحمد الطيب، شيخ الأزهر، والشعب المصري.
وأدان مجلس الجامعة تلك الهجمة الشرسة على نبينا محمد (صلى الله عليه وسلم)، الذي أرسله الله رحمة للعالمين، وأكد المجلس على وقوفه وتأييده لموقف فضيلة الإمام الأكبر الأستاذ الدكتور أحمد الطيب، شيخ الأزهر، رئيس مجلس حكماء المسلمين؛ من اتخاذه الإجراءات القانونية ضد صحيفة "شارل إيبدو" التي نشرت الرسوم المسيئة لرسول الله (صلى الله عليه وسلم).
ونعى مجلس جامعة الأزهر العالم الكبير الراحل الدكتور محمد كمال إمام، رئيس قسم الشريعة الإسلامية السابق بكلية الحقوق بجامعة الإسكندرية، وتقدم بخالص العزاء والمواساة لأسرته وتلاميذه.
وأكد المجلس على الحرص على اتخاذ الإجراءات الاحترازية فيما يتعلق بالعملية التعليمية، وشدد على الحرص على استخدام التدابير اللازمة كافة؛ للوقاية من الوباء، ونوه على الحرص على استخدام نظام اليوم الكامل في الدراسة، وتقسيم الطلاب إلى مجموعات، واستثمار القوى البشرية بكل طاقاتها، ووجوب المتابعة للعملية التعليمية.
وأشاد المجلس بتعيين العالمين الجليلين؛ الدكتور يوسف عامر، نائب رئيس الجامعة لشئون التعليم والطلاب، والدكتور مصطفى عبدالغني، نائب رئيس الجامعة لفرع البنات؛ في مجلس الشيوخ.
من جانبه، وجه الدكتور يوسف عامر الشكرَ للمجلس، مؤكدًا حرصه على خدمة المؤسسة الأزهرية من خلال موقعه الجديد، فيما أكد الدكتور مصطفى عبدالغني حرصه الشديد على استمرار التعاون الوثيق بينه وبين الأزهر؛ جامعًا وجامعةً، شاكرًا المجلس الموقر موقفه الداعم له في كل خطواته مدة سبع سنوات قضاها في مجلس الجامعة؛ بداية من عميد كلية طب الأسنان، وحتى أصبح نائبًا لرئيس جامعة الأزهر لفرع البنات.
كما قدم المجلس التهنئة لكلية الشريعة والقانون بدمنهور؛ لحصولها على الجودة والاعتماد من هيئة الاعتماد والجودة، وأشاد بمجلة الدراسات الإعلامية، وقدم التهنئة لكلية الإعلام بنين القاهرة؛ لحصول مجلتها على مركز متقدم في التصنيف العالمي.
وفي بداية مناقشة جدول الأعمال قرر المجلس مد فترة التحويلات للطلاب إلى نهاية الأسبوع القادم؛ تيسيرًا على أبنائه وبناته من الطلاب والطالبات، إضافة إلى مناقشة عددٍ من الموضوعات المتعلقة بالعملية التعليمية، تضمنت: متابعة الإجراءات الاحترازية التي اتخذتها كليات الجامعة بالقاهرة والأقاليم في مواجهة جائحة فيروس كورونا( كوفيد 19) المستجد، والاطمئنان على انتظام العملية التعليمية للطلاب القدامى، كما اطلع على الإجراءات التي اتخذتها الكليات نحو استقبال الطلاب الجدد.
وناقش المجلس المقترح الخاص بتشكيل مجلس إدارة موحد للمعاهد فوق المتوسطة بكليات الجامعة بالقاهرة والأقاليم؛ ضمانًا لتكافئ الفرص، ووحدة القواعد والضوابط التعليمية والإدارية والمالية برئاسة فضيلة رئيس الجامعة، وعضوية نواب رئيس الجامعة، وعمداء الكليات المعنية.
كما بحث المقترح المقدم لتحديد موعد امتحانات الدور الثاني لمنسوبي كلية الدراسات العليا بأقسامها المختلفة، على أن تبدأ يوم الأحد القادم الموافق الأول من شهر نوفمبر، إضافة إلى المقترح الخاص بتشكيل لجنة لقطاع كلية الزراعة بالجامعة.
وتناول المجلس بالاطلاع والمناقشة بنود مذكرة التفاهم في مجال البحث العلمي، وتعزيز قيم الوسطية ونشرها، وبيان سماحة أحكام الإسلام بين جامعة الأزهر وجامعة الملك سعود.
كما ناقش المجلس ضمن أعماله الترقية لعدد ٢٥ أستاذًا مساعدًا لدرجة أستاذ، و١٤٧ مدرسًا لدرجة أستاذ مساعد، وتعيين ١٠٥ من المدرسين المساعدين في درجة مدرس.