"التجاري الدولي" يضغط على المؤشر الرئيسي للبورصة ويغلق متراجعا 0.86%

البورصة المصرية
البورصة المصرية
Advertisements

أنهت مؤشرات البورصة المصرية، اليوم الاثنين، على أداء متباين لمؤشرات، فقد تراجع المؤشر الرئيس تحت ضغوط من هبوط أسهم البنك التجاري الدولي، بينما ارتفعت الأسهم الصغيرة والمتوسط بدعم من عمليات شرائية قوية بعد تراجعات حادة شهدتها الفترة الماضية نتيجة عمليات مضاربية.

 

وأنهت المؤشرات الرئيسية للبورصة المصرية تعاملاتها على تراجع مؤشرها الرئيسي بنسبة 0.86% ليصل إلى مستويات 10511.94 نقطة مع استمرار تراجع سهم التجاري الدولى الذي هبط بنسبة 2.28% ليصل إلى مستويات 60.42جنيه متأثرا بأزمة تنحية رئيس مجلس إدارته هشام عز العرب بعد رصد مخالفات من قبل البنك المركزي، ولكن مؤشرات البورصة الآخرين قد شهدت ارتفاعات بحيث صعد مؤشر "“egx70   بنسبة 1.31% يغلق عند مستوى 2679.7 نقطة، وارتفع ايضا " egx100"  بنسبة 1.68% لينهي جلسته عند مستويات 1814.47 نقطة.

 

 

وربح رأسمال السوقي بدعم من ارتفاع الأسهم الصغيرة والمتوسطة قيمة 1.4 مليار جنيه ليصل إلى مستويات 600.058 مليار جنيه، مقارنة بخسائر حققها 8.8 مليار جنيه في تعاملات جلسة الأمس.

 

 

وبلغ إجمالي قيم التداولات في السوق هذه الجلسة نحو 1.6 مليار جنيه، منهم 953.66 مليار جنيه تداولات على الأسهم بكمية تداول بلغت 246.9 مليون سهم  من خلال تنفيذ 34 ألف عملية.

 

وقد اتجهت تعاملات المستثمرين  المصريون فقط إلى الشراء بصافي 87 مليون جنيه، بينما مالت تعاملات المستثمرون  الأجانب والعرب نحو البيع  بقيمة 82 مليون جنيه و4 مليون جنيه على الترتيب.


شارك.. أسئلة التقييم الأولي لاحتمالية إصابتك بفيروس كورونا