وزير الإعلام يرد على منتقديه: "صدرت الأوامر"

أسامة هيكل وزير الإعلام
أسامة هيكل وزير الإعلام
Advertisements
رد أسامة هيكل وزير الدولة للإعلام، على عدد من الكُتاب ورؤساء التحرير، الذين شنوا هجومًا على بعض تصريحاته اليوم؛ حيث أصدر بيانًا صحفيًا للرد.

وقال وزير الدولة للإعلان في بيانه: "صدرت الأوامر بشن حملة جديدة على شخصي، وذلك بعد حملة سابقة منذ شهري، ففي توقيت واحد، وبنفس الكلمات، شنت أقلام معروف للكافة من يحركها بالتساؤلات نفسها حول ماذا فعلت منذ توليت المسؤولية؟ ولماذا لا أصمت ؟ ولماذا لا أبحث عن وظيفة أخرى؟ وأحدهم يتهمني بأنني بتصريحاتي سأتسبب في عدم إقبال المعلنين على الإعلان في الصحف".

وأضاف: "لا إبداع على الإطلاق، نفس الكلمات ونفس الأسماء، بل ونفس التوقيت، أقول لهؤلاء إن أخطر أنواع الفساد هو أن يترك الكاتب قلمه لغيره، ويكتفي هو بالتوقيع، والحقيقة إنني لا أريد أن أرد على هؤلاء لأنهم مجرد أدوات، ولكنني سأرد على من أعطى لهم الأمر بالكتابة، فلم يترددوا للحظة واحدة، طمعًا في الرضا والعفو والسماح، فإنهم إن لم يمتثلوا سيطاح بهم".

وتابع: "أرد مبدئيًا على من أعطى الأمر بأنني لن أصمت، فأنا أقول الحقيقة، والحقيقة ستظهر إن عاجلًا أو آجلًا، فقد أهدرتم الكثير والكثير بلا خبره وبلا هدف واضح، ولم يعد أحد لا يعرف، وأما الادعاء بأن تصريحاتي ستؤثر سلبًا على إعلانات الصحف، فأقول لكم إن أرقام التوزيع الحقيقية الرسمية موجودة، وصحفكم خالية من الإعلانات منذ شهور طويلة، حتى قبل أن أتولى منصبي، فإن أعلنتها لوجبت محاسبة كل من شارك في هذه الجرائم".

ووجه وزير الدولة للإعلام، رسالة لمنتقديه قائلًا: "أقول لمن يريدني أن أبحث عن وظيفة تناسب قدراتي، فتاريخ كل منا يحدد قدرات كل منا، كفاكم عبثًا وسذاجة، واتركوا غيركم يعمل لعله يصلح ما فشلتم فيه".

شارك.. أسئلة التقييم الأولي لاحتمالية إصابتك بفيروس كورونا