خليفة فايلر.. عُقدة عربية لـ"موسيماني" تُهدد حلم الأهلي الإفريقي

بوابة الفجر
بات الجنوب إفريقي بيتسو موسيماني المدير الفني السابق لفريق ماميلودي صنداونز، على أعتاب تولي القيادة الفنية لفريق الأهلي خلال الفترة المقبلة خلفًا للمدرب السويسري رينيه فايلر والذي سيرحل عن تدريب الفريق المارد الأحمر بعد مباراة الترسانة الليلة بكأس مصر.
وأعلن "موسيماني" رحيله بشكل رسمي عن نادي ماميلودي صنداونز بعد تلقيه عرضًا جديدًا من أحد الأندية لم يكشف عن اسمه، ولكن نادي ماميلودي صنداونز أكد في بيان رسمي أن مدربه الجنوب إفريقي رحل بشكل رسمي لتدريب فريق مصري كبير خلال الفترة المقبلة.

واتفق إدارة الأهلي مع موسيماني على تولي تدريب الفريق بشكل رسمي لمدة عامين، على أن يحضر لمصر ومعه 3 مساعدين (مدرب مساعد – محلل أداء – معد بدني)، ويستمر معه من الجهاز الحالي سامي قمصان المدرب المساعد، وميشيل يانكوني مدرب حراس المرمي، و يبقي سيد عبد الحفيظ في منصبه كمدير للكرة.

وتأمل الجماهير الأهلاوية أن ينجح المدرب "موسيماني" في قيادة الفريق لللتتويج بلقب دوري أبطال إفريقيا هذا الموسم وهو اللقب الغائب عن خزينة بطولات القلعة الحمراء منذ عام 2013، حيث تنتظر الفريق مواجهة قوية ضد فريق الوداد المغربي في الدور نصف النهائي للبطولة، حيث ستقام مباراة الذهاب يوم 17 أكتوبر، بينما ستقام مباراة الإياب يوم 23 من الشهر نفسه.

الوداد المغربي أول عقبة تواجه "موسيماني" مع الأهلي

تمثل مواجهة الوداد في دوري أبطال إفريقيا أولي العقبات الصعبة التي تنتظر "موسيماني" في مهمته الجديدة مع الأهلي، حيث يعتبر بطل المغرب بمثابة عقدة أزلية للمدرب الجنوب إفريقي في البطولة القارية، بعدما أطاح به فريق الوداد 3 مرات من بطولة إفريقيا خلال السنوات الماضية.

جمعت موسيماني خلال قيادته لفريق صنداونز 10 مواجهات رسمية مع فريق الوداد المغربي في دوري أبطال إفريقيا، فاز في 3 مباريات وتعادل في مثلها، وخسر 4 مباريات، سجل فريقه 8 أهداف واستقبلت شباكه 10 أهداف.

أول مواجهة بين موسيماني والوداد المغربي كانت في الدور ربع النهائي لبطولة دوري أبطال إفريقيا عام 2017، وتبادل الفريقين الفوز بنتيجة 1-0 ذهابا وإيابا، قبل أن يحسم بطل المغرب تأهله بركلات الترجيح بنتيجة 4-2 ليودع صندوانز منافسات البطولة القارية.

تجدد اللقاء بين موسيماني وفريق الوداد في نسخة البطولة الإفريقية عام 2018 ولكن هذه المرة في دور المجموعات، وتعادل الفريقين 1-1 في لقاء الذهاب، وفاز الفريق المغربي إيابا 1-0، ليتسبب في خسارة صنداونز 5 نقاط كانت سببا رئيسيا في خروجه من هذا الدور بعدما احتل المركز الثالث بالمجموعة، بينما تأهل الوداد وحوريا الغيني.

في عام 2019 تقابل صنداونز بقيادة "موسيماني" مع الوداد المغربي في دور المجموعات وفاز ذهابا 2-1، وخسر إيابا 1-0.

وتجدد اللقاء بينهما مجددً في نفس النسخة بالدور نصف النهائي، وكالعادة فشل المدرب الجنوب إفريقي في تجاوز عقبة بطل المغرب حيث خسر ذهابا 2-1، وحسم التعادل السلبي نتيجة لقاء الإياب ليودع منافسات البطولة ويتأهل الوداد للنهائي لكنه خسر اللقب أمام الترجي التونسي.

أما في النسخة الحالية من دوري أبطال إفريقيا قاد "موسيماني" فريقه صنداونز ضد الوداد المغربي في مباراتين بدور المجموعات، وحسم التعادل السلبي نتيجة مباراة الذهاب بينهما، بينما فاز بطل جنوب إفريقيا في لقاء الإياب بهدف دون مقابل ليتأهلا سويا للدور ربع النهائي بالبطولة.

يا تري هل ينجح موسيماني في إنهاء عقدته أمام الوداد ويتجاوزه في مواجهة الدور نصف النهائي لبطولة دوري أبطال إفريقيا هذا الموسم ويصعد بالفريق الأحمر للمنافسة على لقب البطولة القارية، أم يواصل بطل المغرب تفوقه عليه ويطيح به مجددا خارج البطولة؟.

الجدير بالذكر أن موسيماني حقق لقب بطولة دوري أبطال إفريقيا خلال مشواره التدريبي مع ماميلودي صنداونز عام 2016 على حساب فريق الزمالك، حيث فاز ذهابا 3-0، وخسر في لقاء الإياب بهدف دون رد ليتوج باللقب القاري بعد تفوقه في مجموع المباراتين.

شارك.. أسئلة التقييم الأولي لاحتمالية إصابتك بفيروس كورونا