جامعة حلوان: "انطلاق فعاليات تدريب القيادات الشبابية لتنمية المناطق العشوائية بحلوان"

بوابة الفجر
Advertisements

انطلقت فعاليات اليوم الأول من الدورة التدريبية التي ينظمها مركز رصد ودراسة المشكلات المجتمعية بجامعة حلوان عن "تدريب القيادات الشبابية لتنمية المناطق العشوائية بحلوان" بهدف إعداد هؤلاء الشباب كوادر وقيادات شبابية في المنطقة العشوائية، وذلك لمشاركتهم في تنمية المنطقة وذلك تحت رعاية الأستاذ الدكتور ماجد نجم رئيس الجامعة والأستاذ الدكتور حسام رفاعي نائب رئيس الجامعة لشئون خدمة المجتمع وتنمية البيئة وتحت إشراف الأستاذة الدكتورة سناء حجازي مدير مركز رصد ودراسة المشكلات المجتمعية.

هذا وقد حاضر السيد اللواء محمد عبد الواحد خلال فعاليات اليوم الأول من برنامج تدريب القيادات المجتمعية وطرح مناقشة حول الإنتماء والأمن القومى، وتناول سيادته موضوع الشائعات والتى تزداد خلال الفترة الحالية واسباب ظهورها، كما تطرق لمناقشة طرق الاقناع وذكر أهمها وهي الاقناع بأستخدام العاطفة واستخدام المنطق وكذلك التحايل وغيرها، كما ناقش سيادته أنواع القوى لدى الدول وتحديدا الدول العظمى التى استخدمت القوي الناعمة بما لها من تأثيرا قويا على الشعوب لتحقيق أغراض ومصالح لم تكن تتحقق باستخدام القوي الصلبة.

كما حاضرت ا. د جيهان عمارة استاذ المناهج وطرق التدريس بكلية التربية وعضو مجلس إدارة مركز تعليم الكبار خلال البرنامج التدريبي متحدثة عن برامج محو الأمية وكيفية الزام المواطن بتعلم القراءة والكتابة ليكون عنصر فعال فى المجتمع، كما تطرق الحوار الى كيفية توفير حافز للمواطن ليكون دافعا له لكى يسعى بنفسه لمحو أميته، وقد قامت بعمل تدريب حيث قامت بتقسيم المتدربين إلى مجموعات حسب الكلية وكل مجموعة تحدد من وجهة نظرها كيفية جعل اكبر عدد من المواطنين يحرص على تعلم القراءة والكتابة حيث كانت المجموعات تنقسم إلى طلاب كلية الخدمة الاجتماعية والاداب والحقوق، من خلال التدريب الميدانى على استقطاب المواطنين وظهر دور طلاب كليات الآداب والخدمة الاجتماعية في ضرورة التوعية بضرورة تعلم القراءة والكتابة خاصة فى المناطق العشوائية وتوضيح مدى التغيير فى حياة المواطنين فى حال محو أميتهم وظهر دور طلاب كلية الحقوق فى وضع تصور لتشريع واضح يلزم المواطن بضرورة تعلم القراءة والكتابة، وقد تم تشكيل لجنة محو أمية من الشباب حسب رغبتهم في المشاركة فى البرنامج وتنفيذه سيتم قريبًا في العشوائيات.

جدير بالذكر أن البرنامج يسعى لتحقيق هدف تنموى وتوعوى تثقيفى من خلال مشاركة عدد من الجهات وذلك لرفع وعى الشباب نحو دور الدولة فى البناء والتنمية وتعريفهم بأضرار الشائعات وكيفية مواجهتها، ومخاطر وسائل التواصل الاجتماعي، ويسعى البرنامج إلي نشر الفكر الاستثمارى لدى الشباب من خلال مشاركة كلية الاقتصاد المنزلى لبرنامج المستثمر الصغير وريادة الأعمال، ويضم البرنامج أيضا أهمية محو الأمية التى تنتشر في العشوائيات ودور مركز محو الامية في الجامعة بالتعاون مع مركز رصد ودراسة المشكلات في النزول إلى العشوائيات وحصر احتياجات المواطنين للاستفادة من برنامج محو الأمية.

ويتوقع في نهاية البرنامج التدريبي ان يتم اكساب الشباب قيم الانتماء وفكر تطوير المناطق القاطنين فيها، والتدريب على رفع المهارات الحياتية سواء لهم أو مجتمعهم، وتحفيز الشباب على ابتكار مبادرات تنموية لخدمة مجتمعهم والحفاظ على الاستدامة للجهود التى تتم في مجتمعهم،وبذلك يمكن ايجاد المواطن الايجابى القادر على تطوير المجتمع الذى يعيش فيه.