سيميوني يتحدث عن الظهور المميز لسواريز أمام غرناطة

بوابة الفجر
Advertisements
أعرب الأرجنتيني دييجو سيميوني المدير الفني لأتلتيكو مدريد عن سعادته بالأداء الرائع الذي قدمه الأوروجوياني لويس سواريز  لاعب الفريق القادم من برشلونة أمام غرناطة.

وحقق أتلتيكو مدريد فوزا كبيرا على حساب غرناطة بستة أهداف مقابل هدف في المباراة التي جمعت الفريقين مساء اليوم الأحد ضمن منافسات الدوري الإسباني لكرة القدم.

وشهدت المباراة، التي جرت ضمن فعاليات المرحلة الثالثة للدوري الإسباني، تسجيل الأوروجواياني لويس سواريز هدفين لأتلتيكو، في ظهوره الأول مع فريق العاصمة الإسبانية، الذي انضم لصفوفه مؤخرا، قادما من برشلونة.

بدأ سواريز المباراة على مقاعد البدلاء، قبل أن يتم الدفع به في الدقيقة 70، ليحرز الهدفين الخامس والسادس لأتلتيكو في الدقيقتين 85 والثالثة من الوقت المحتسب بدلا من الضائع للشوط الثاني، علما بأنه صنع الهدف الرابع الذي أحرزه زميله ماركوس يورينتي في الدقيقة 72.

وقال سيميوني عقب المباراة "سواريز يفعل ما نعرف أنه يستطيع القيام به".

وأضاف المدرب الأرجنتيني "بدلا من التركيز على هدفيه، فأنا سعيد بطريقته في خلق المساحة وصناعته أحد أهداف اللقاء".

وأكد سيميوني "وصول سواريز سيخلق مستوى من المنافسة على المراكز التي ستكون جيدة للفريق فقط."

وانضم سواريز لصفوف أتلتيكو، بعدما أنهى مشواره مع فريقه السابق برشلونة، الذي أمضى ستة أعوام في صفوفه، بعدما خرج من حسابات الهولندي رونالد كومان، المدير الفني الجديد للفريق الكتالوني.

في المقابل، ربما يجد دييجو كوستا مكانه تحت التهديد مع أتلتيكو، حيث قال اللاعب الدولي الإسباني المولود في البرازيل: "لقد تركت النادي يقرر مستقبلي. لا أريد أن أكون عبئا ثقيلا عليهم".

وأوضح كوستا "إذا كانوا قد قرروا بيعي، أو إعارتي ، كنت سأقبل ذلك. لقد بقيت وسأقاتل من أجل مكاني ".

يذكر أن كوستا افتتح أهداف أتلتيكو مدريد في الدقيقة التاسعة من عمر المباراة.

بتلك النتيجة، حصد أتلتيكو أول ثلاث نقاط في مشواره بالدوري الإسباني خلال الموسم الحالي، بعدما تأجلت أولى مباراتيه في المسابقة لمنحه قسطا أوفر من الراحة بعد مشاركته في الأدوار النهائية للنسخة الماضية لبطولة دوري أبطال أوروبا، التي اختتمت فعالياتها الشهر الماضي.