صدق أو لا تصدق.. إصابتك بهذا المرض يحميك من كورونا

بوابة الفجر
Advertisements
يكتشف العلماء يوميا المزيد من أعراض وخصائص فيروس كورونا المستجد، وقد ظهرت دراسة حديثة تؤكد أن المتعافين من حمى الضنك لديهم مناعة ضد الفيروس القاتل.

وترصد "الفجر" في السطور التالية كافة التفاصيل عن هذا المرض:

دراسة حديثة:

وكشفت دراسة جديدة أن المتعافين من حمى الضنك قد يتمتعون بمستوى معين من المناعة ضد فيروس كورونا الجديد.

وأكد الباحثون من جامعة ديوك الأمريكية علي وجود صلة بين انتشار الفيروس والأمراض المنقولة بواسطة البعوض مثل: حمى الضنك، بحسب ما ذكرت جريدة "دايلي ميل" البريطانية.

العلاقة بين فيروس كورونا وحمى الضنك:

وقال الدكتور ميجيل نيكوليليس، القائم على الدراسة وأستاذ علم الأعصاب بكلية ديوك للطب، إن الفريق قارن التوزيع الجغرافي لحالات الإصابة بفيروس كورونا مع انتشار حمى الضنك في عامي 2019 و2020.

وتبين أن المناطق التي تقل فيها معدلات الإصابة بالفيروس التاجي، كانت مواقع أصيبت بحمى الضنك هذا العام أو العام الماضي، وهذا يعني أنه من المحتمل أن الأجسام المضادة لحمى الضنك قد تمنع العدوى - ويمكن أن تحيد - فيروس كورونا.

دراسة سابقة:

وقد أظهرت دراسة سابقة نتائج حول عدم إصابة الأشخاص الذين كانوا يعانون بمرض حمى ضنك بفيروس كورونا، حيث كانت نتائج تحاليلهم لفيروس إيجابية كاذبة حتى لو لم يصابوا بفيروس كورونا.

وعلق على هذا أحد الأطباء قائلا: "يشير هذا إلى وجود تفاعل مناعي بين فيروسين لم يكن أحد يتوقعه، لأن الفيروسين ينتميان إلى عائلتين مختلفتين تمامًا".

سبب الدراسة:

ويعتقد الأطباء أنه هناك علاقة كبيرة بين انخفاض معدل الإصابة والوفيات ومعدل نمو COVID-19 في السكان في البرازيل حيث كانت مستويات الأجسام المضادة لحمى الضنك أعلى.

فيروس حمي الضنك:

ويكثر فيروس حمى الضنك في جنوب شرق آسيا، وجنوب أمريكا ووسطها، وفي جزر الكاريبي، ومؤخرا وصل حمى الضنك إلى جنوب الولايات المتحدة. كما ينتشر في أفريقيا ولكن بشكل أقل.

ويعتبر فيروس حمي الضنك من الأمراض المنقولة من البعوض إلى الإنسان، مثل التهاب الدماغي وفيروس غرب النيل.

كيفية انتقال فيروس حمى الضنك:

وينتقل حمى الضنك عن طريق لدغة بعوضة، لشخص ثم ينتقل بين شخص وآخر، لذلك ينتشر أكثر بعد موسم الأمطار الموسمية في الصيف. 

تكرار الإصابة بحمى الضنك:

وتمنح حمى الضنك الجسم المناعة ضد هذا الفيروس الذي سبب العدوى وليس ضد الأصناف الأخرى، بالإضافة الي أن الدراسة تنصّ على أن العدوى المتكررة من صنف آخر من شأنها أن تزيد من التأثيرات الصعبة لحمى الضنك.

أعراض حمى ضنك:

تتضمن أعراض حمى الضنك حمى فجائية والآم قوية في العضلات أو الظهر، وعاده ما تبدأ بعد 5-8 أيام من الإصابة بلدغة البعوضة. 

وتستمر الحمى لمدة 5-7 أيام ويظهر أحيانا طفح مثير للحكة في جميع أنحاء الجسم في نهاية فترة الحمى مصحوبا بفقدان بالغ للشهية وبالضعف الشديد. 

وفي نسبة قليلة من الحالات يظهر نزيف دموي (من الفم، الأنف، الجلد والأمعاء)، وفي حالات متاخرة يطرأ هبوط في ضغط الدم إلى حد الصدمة.

علاج حمي الضنك:
ونوه الأطباء، إلى عدم وجود علاج لحمي ضنك وهناك طرق عديدة للوقاية من المرض ومنها ارتداء الكمام الطويلة وعدم الذهاب الي الأماكن المنتشر بها هذا المرض.

شارك.. أسئلة التقييم الأولي لاحتمالية إصابتك بفيروس كورونا