إيران تستخدم العقارات في تركيا لغسل الأموال

بوابة الفجر
Advertisements

 أظهرت بيانات حديثة أصدرها مركز الإحصاء التركي أن مشتريات الإيرانيين من العقارات في تركيا قد بلغت ذروتها خلال شهر أغسطس 2020.

 

واشترى الإيرانيون حوالي 640 منزلا في تركيا في أغسطس/ آب الماضي، وهو أعلى رقم منذ مطلع الربع الأول من العام الجاري، وفق تقرير صحفي لموقع العين الإخبارية .

 

 

 

وللشهر السابع على التوالي، تصدر الإيرانيون قائمة مشتري المنازل الأجانب في تركيا، حسبما أوردت إذاعة فردا الناطقة بالفارسية ومقرها التشيك.

 

وكشفت تقارير سابقة أن الإيرانيين وجدوا في أنقرة وسيلة للالتفاف على القوانين السارية في بلادهم لشراء العقارات، بخلاف الحصول على جوازات سفر تركية، رغم تشديد العقوبات الأمريكية على إيران.

 

 

وبلغت مشتريات الإيرانيين للعقارات في تركيا خلال الأشهر الثمانية الأولى من عام 2020 نحو 3 آلاف و808 وحدة سكنية، مما يدل على زيادة بأكثر من 20 ٪ مقارنة بالفترة نفسها من العام الماضي.

 

 

هذا فيما أغلقت تركيا حدودها البرية والجوية منذ 25 فبراير/ شباط الماضي، بسبب تفشي فيروس كورونا المستجد في إيران.

 

وأضر تفشي الفيروس التاجي بشدة بمبيعات العقارات للأجانب في أنقرة، وكذلك بصناعة السياحة في تركيا بشكل عام.