تحليل ال dna يكشف نسب الطفلة ضحية الإغتصاب في ميت اشنا بالدقهلية

الطالبة
الطالبة
Advertisements
أظهرت نتائج تحليل ال dna التي أجريت علي الشاب المتهم بإغتصاب طالبة الثانوية العامة، قبل اسبوعين لمنع هزواجها من غيره، وانجاب طفلة ضحية الواقعة، نسب الطفلة للمتهم. 

وتكثف الأجهزة الأمنية بالدقهلية، بالتنسيق مع رجال وكشف التقرير الطبي لتحليل الـ D N A، الذي أجري لطالب الثانوي، والمتهم باغتصاب زميلته "أمل " داخل القرية وأسفرت الواقعة عن انجاب طفله.

و أكد التقرير إيجابية التحاليل، ونسب الطفلة الصغيرة، لوالدها م٠خ٠ع المتهم باغتصاب والدتها أ وترجع وقائع القضية لعام 2018.

وكان النائب العام، أصدر بيان بعد ظهور فيديو للأم تطالب بكشف الحقيقة وإعادة حقها وحق ابنتها واثبات نسبها فأمر النائب العام، بإعادة التحقيق مع المتهم والتي حررت بها محضرا عام 2018 عن تعديه عليها بمواقعتها كرهًا عنها، بعد أن توصلت إلى أدلة جديدة على الواقعة، مطالبة بتمكينها من إثبات نَسَب طفلة أنجبتها إلى المشكو في حقه بتحليل البصمة الوراثية.


ووجهت الفتاة “أ. م”. ١٩ عاما، من قرية ميت إشنا التابعة لمركز أجا في محافظة الدقهلية رسالة استغاثة وحررت محضرا في مركز شرطة أجا لإثبات نسب طفلتها واستخراج شهادة ميلاد لها عن طريق تحليل dna بعدما قام شاب "م٠خ" بخطفها واغتصابها بمكان مهجور مما أدى إلى حملها.

وقالت الفتاة إن الجانى ارتكب فعلته وهرب وأرسل عدة تهديدات لأسرتها، وطالبت أسرة المجنى عليها بالقبض على الجانى وتقديمه للمحاكمة بتهمة الاغتصاب وهتك العرض وإثبات نسب الطفلة.

وأوضحت الفتاة أن الجاني اعتدى عليها وهي طالبة بالثانوية العامة عام ٢٠١٨، بعد رفضها إتمام خطوبتهما، وكان مقرر ان تعقد.قرانها علي اخر بعد اسبوعين من الواقعة.

وأكدت الفتاة أنها حررت محضرا وأنجبت الطفلة وعمرها حاليا عامين ولم تتمكن من إثبات نسبها، وتكثف الأجهزة الأمنية من جهودها لضبط المتهم للعرض على النيابة ومباشرة التحقيقات.

يذكر أن الفتاة بثت مقطع فيديو عبر مواقع التواصل الاجتماعي فيس بوك طالبت خلاله بإثبات نسب طفلتها التي حملت بها بعد اختطافها واغتصابها. 

شارك.. أسئلة التقييم الأولي لاحتمالية إصابتك بفيروس كورونا