"عقاران أثبتا فعاليتهما".. أبرز تصريحات "الصحة العالمية" بشأن مستجدات كورونا

بوابة الفجر
Advertisements

لا تزال منظمة الصحة العالمية، تتابع مستجدات فيروس كورونا المستجد "كوفيد 19"، على مستوى العالم، في ظل مرحلة التعايش مع الفيروس، حيث توقعت تزايد الإصابات الفترة المقبلة مع عودة افتتاح الأنشطة الاجتماعية.

ويرصد "الفجر"، أبرز تصريحات منظمة الصحة العالمية بشأن مستجدات فيروس كورونا المستجد "كوفيد 19".

موعد الموجة الثانية
استهلت الدكتورة رنا الحجة مديرة البرامج الصحية لمنظمة الصحة العالمية لإقليم الشرق المتوسط، حديثها، خلال المؤتمر المنعقد لاستعراض مستجدات فيروس كورونا، قائلةً؛ إنَّ الموجة الثانية لا يوجد موعد لها.. نحن نطالب باتباع الإجراءات الاحترازية والهدف من ذلك الحذر فقط.

إجراءات العودة للمدارس
وتزامنًا مع عودة المدارس وبداية العام الدراسي الجديد، أكدت الحجة، أن ضمان العودة السليمة تتمثل في اتباع الإجراءات الاحترازية والاطلاع الدائم لمستجدات الفيروس"، مشيرة إلى أنَّ أعراض الإصابة لفيروس كورونا على الأطفال ضئيلة جديدة، ولكن ثبت ارتباط الإصابة بكورونا بمرض كاواساكي".

عقاران أثبتا فعاليتهما
وفي هذا الصدد، أوضحت أنَّ هناك عقارين أثبتا فعاليتهما في علاج حالات فيروس كورونا وهما الريمديسفير والديكساميثازون، لافتة إلى أن عقار الريمديسفير يخفف من فترة أعراض الإصابة بالفيروس إلى 9 أيام، بدلًا من 13 يومًا بعد اختباره في المستشفيات على الاشخاص البالغين.

وأوضحت أن الفيروس أعراضه خفيفة على الأطفال ولا يلزمهم العلاج بتلك الأدوية.

أعراض كورونا
وتقول مدير البرامج الصحية لمنظمة الصحة العالمية، إن أعراض كورونا لم تتغير كثيرًا ولكن ظهرت أعراض مختلفة مع زيادة أعداد المصابين بالفيروس.

تخوف من تزايد الإصابات في الشتاء
وأعرب الدكتور أحمد المنظري، مدير المكتب الإقليمي لمنظمة الصحة العالمية بشرق المتوسط، عن تخوفه من زيادة الإصابات خلال الفترة المقبلة، خاصة مع اقتراب فصل الشتاء، الذي تزداد فيه الأمراض التنفسية التي تنتقل بين أفراد المجتمع".

وأوضح أن تزايد الإصابات مجددًا، ناتج طبيعي بسبب فتح الأنشطة الاجتماعية والتجارية وتسهيل حركة التنقل وفتح الحدود والمدارس، لذا قامت عدد من دول العالم والإقليم بمراجعة استراتيجيتها بناء على عدد الوفيات واتخذت القرارات المناسبة لحماية سكانها.

وصنفت منظمة الصحة العالمية يوم 11 مارس الجاري، مرض فيروس كورونا بـ"وباء عالمي"، مؤكدة على أن أرقام الإصابات ترتفع بسرعة كبيرة، معربة عن قلقها من احتمال تزايد المصابين بشكل كبير.

وكانت السلطات الصينية، قد أبلغت في يوم 31 ديسمبر الماضي، منظمة الصحة العالمية بتفشي الالتهاب الرئوي الناجم عن فيروس "كورونا" في مدينة ووهان.

ومنذ ذلك الحين انتقل الفيروس إلى العديد من الدول؛ وسجلت آلاف حالات الوفاة بسبب الفيروس في إيطاليا وإيران وكوريا الجنوبية وفرنسا والولايات المتحدة والعراق، وغيرها من دول العالم.



شارك.. أسئلة التقييم الأولي لاحتمالية إصابتك بفيروس كورونا