مرشح مستقل يترك زملاءه ويتحالف مع «مستقبل وطن» فى أسيوط

بوابة الفجر
Advertisements
شهدت انتخابات جولة الإعادة لمجلس الشيوخ فى أسيوط، حالة من الارتباك قبل ساعات من الجولة الثانية، بعد ترتيبات القدر بوفاة المرشح عن حزب مستقبل وطن عصام بركات الذى وافته المنية أثناء مؤتمر جماهيرى بمركز البدارى، حيث تفكك تحالف المستقلين بجولة الإعادة نتيجة وفاة المرشح عن حزب مستقبل وطن، حيث خرج عادل حجازى المرشح المستقل من تحالفه الانتخابى مع نظيريه المرشحين المستقلين هشام فهمى ومنتصر مالك قبل ساعات من الاقتراع، وانضم إلى تحالف مستقبل وطن الذى يضم محمد عبدالمنعم زين قرشى، ومصطفى إبراهيم عبد المجيد.

ومما يشاع فى كواليس الانتخابات، أن عادل حجازى حنث بقسمه مع زميليه المستقلين بمواجهة مرشحى حزب مستقبل وطن، لكن بعد وفاة المرشح تجاهل تحالف المستقلين ودخل فى تحالف انتخابى مع مرشحى مستقبل وطن مما أثار ردود فعل غاضبة نتيجة حنثه بالقسم لتحقيق مصالحه الشخصية أملا فى الفوز بمقعد مجلس الشيوخ.

وقال مصدر مطلع بحزب مستقبل وطن إن ما حدث من تحالف المرشح المستقل عادل حجازى ومرشحى حزب مستقبل وطن جاء كتحالف انتخابى وفى حالة نجاحه ليس من حقه دخول المجلس ضمن الهيئة البرلمانية.