عائلة جديدة لـ«أبلة فاهيتا» فى مسلسل على Netflix

بوابة الفجر
Advertisements
تعود الدمية الشهيرة «أبلة فاهيتا» للأضواء مرة أخرى خلال الأسابيع القليلة المقبلة، لكن هذه المرة من خلال مسلسل يذاع على إحدى المنصات الإلكترونية العالمية «Netflix»، التى اتفق القائمون عليها مع صناع «أبلة فاهيتا» على تنفيذ مسلسل كفكرة جديدة بدلاً من حصر «الأبلة» فى تقديم البرامج فقط، وأعلنت شبكة المنصة عن التعاقد مع «فاهيتا» أواخر العام الماضى، لكن تأخر التصوير عدة أشهر حتى تم وضع اللمسات النهائية عن الشكل النهائى المقرر أن يخرج به المسلسل.

وأكد مصدر من داخل فريق عمل المسلسل، أن التعاقد بين «Netflix» وبين القائمين على «أبلة فاهيتا» كان بناءً على الشكل الذى تظهر به الأبلة، وهو ما سهل الأمور بين الجهتين، خاصةً أنها دائماً ما تقدم محتوى «جريئًا» ويحمل الكثير من الإيحاءات «الجنسية».

وعلمنا أن مسلسل «أبلة فاهيتا» الجديد يتكون من 6 حلقات فقط، تم تصويرها على مدار عدة أيام، ومن المقرر أن ينتهى التصوير خلال الأيام القليلة المقبلة، ولم يتم تحديد موعد العرض النهائى، لكن من المتوقع أن يكون خلال شهرى سبتمبر أو أكتوبر المقبلين، وتم التصوير فى مجمع استوديوهات قامت بتأجيره الشركة المنتجة فى مدينة السادس من أكتوبر، ولم يستقر القائمون على المسلسل ما إذا كان المسلسل جزءا واحداً أم عدة أجزاء، وهو ما يتوقف على نسبة مشاهدته ونجاحه من عدمها، خاصةً أنهم لديهم النية فى إنتاج أجزاء أخرى فى حالة تحقيق الإثارة والجدل خلال عرض الجزء الأول.

وأضاف المصدر أن مسلسل «أبلة فاهيتا» ينتمى إلى نوعية الدراما الساخرة والكوميديا، ومن المقرر أن تظهر فيه الأبلة مع عائلتها الشهيرة بجانب بعض أعضاء العائلة الجدد، ومعها ظهور عدد من النجوم كضيوف شرف فى بعض الحلقات، كما يحمل المسلسل عرض بعض القضايا الاجتماعية ومناقشتها ولكن بالشكل الساخر الخاص بالأبلة، وسوف تتضمن الحلقات الكثير من الكوميديا مع الاسكيتشات الغنائية أيضاً، بجانب تضمنها بعض المشاهد الدرامية لكن بشكل مختلف يتناسب مع شخصية أبلة فاهيتا الساخرة. واستغل القائمون على «أبلة فاهيتا» تواجدهم فى الاستديوهات من أجل تصوير المسلسل، لتصوير موسم جديد من البرنامج، والمقرر أن يعرض عقب عرض المسلسل بأيام قليلة، على أن يكون موسماً خاصاً بـ «أبلة فاهيتا» يعرض به المسلسل والبرنامج فى فترات متقاربة، ويقوم القائمون على البرنامج خلال كتابة هذه السطور بالتحضير لموسم مختلف عن المواسم السابقة، ومن المقرر التركيز فيه على الضيوف الأكثر شهرة على مواقع التواصل الاجتماعى، خاصةً بعد استضافة عدد كبير من النجوم فى كافة المجالات سواء التمثيل أو الغناء أو غيرها من المجالات على مدار المواسم الماضية، وتقرر تغيير نوعية الضيوف خوفاً من الوقوع فى فخ «التكرار».