اطمنوا.. أحدث تحركات مصر بشأن لقاح كورونا

بوابة الفجر
Advertisements
تستمر مساعي مصر خلال الفترة الحالية من أجل ضمان الحصول على لقاح لفيروس كورونا التاجي المستجد "كوفيد-١٩" للقضاء على هذا الوباء الذي سيطر على جميع دول العالم بعد أن اخترق حدود الصين ولم تستطع حكومات الدول التحكم فيه.

يذكر أنه في نهاية 2019 وبداية 2020، ظهر فيروس كورونا التاجي المستجد "كوفيد-19"، في الصين، ومن ثم انتشر بعدها في أغلب دول العالم وصنفته منظمة الصحة العالمية كوباء عالمي بعد تخطيه حدود الصين وانتشاره بشكل كبير، وذلك في مارس 2020، ومنذ ذلك التوقيت ودخل العلماء في دائرة البحث عن لقاح للقضاء عليه.

وفي وقت سابق، أعلنت الدكتورة رنا الحجة، مديرة إدارة البرامج الصحية بمنظمة الصحة العالمية أن هناك 15 لقاح دخلت المرحلة الثالثة من التجارب السريرية واللقاحات جميعها آمنة والعالم أصبح لديه خبرة في انتاج اللقاحات، وهو ما أدى إلى حالة من التفاؤل لدى الرأي العام العالم بشأن إمكانية انهاء هذا الوباء خلال المرحلة المقبلة، حال نجاح أحد تلك اللقاحات في قتل الفيروس داخل جسم الإنسان. 

وفيما يلي يكشف "الفجر" أحدث التحركات التي اتخذتها مصر بشأن لقاح كورونا: 

مفاوضات مع مؤسسات دولية

الدكتور محمد عوض تاج الدين مستشار رئيس الجمهورية لشئون الصحة والوقاية، كشف أنه في حال اعتماد أية لقاح في مختلف دول العالم ستحصل مصر على حصتها منه، مشيرا إلى وجود مفاوضات ومتابعات دقيقة ويومية مع المؤسسات الدولية المسؤولة عن إنتاج لقاح كورونا.

وفي هذا الشأن أكد مستشار الرئيس أن مصر تسعى إلى حصة من اللقاحات، عندما تنتهي المرحلة الثالثة وهي مرحلة التجارب السريرية، مشيرًا إلى وجود 9 لقاحات حاليًا في المقدمة، وأن كل دولة سوف تحصل على هذه اللقاحات بنسبة تتراوح بين 20 إلى 30% من عدد سكانها.


تعاون مصري صيني

ومنذ ساعات إلتقت الدكتورة هالة زايد، وزيرة الصحة والسكان، وفد صيني من إحدى الشركات التي تقوم بإجراء التجارب السريرية على لقاح ومسئولي الشركة القابضة للمستحضرات الحيوية واللقاحات "فاكسيرا"، وذلك تمهيدًا لإنتاج اللقاح في مصر فور ثبوت فعاليته، تحت رعاية الحكومتين المصرية والصينية.

والوفد الصيني أجرى زيارة للشركة القابضة للمستحضرات الحيوية واللقاحات "فاكسيرا"، حيث تفقد خطوط الإنتاج الخاصة بالشركة، مشيدين بمدى جاهزية الشركة للمشاركة في إنتاج اللقاح فور ثبوت فاعليته.

تجارب سريرية في المرحلة الثانية

ووزارة الصحة المصرية تجري حاليا تجارب سريرية فى مرحلتها الثانية التى ستجرى على لقاحات كورونا فى مصر، كما أنها تستعد لإجراء التجارب السريريه فى مرحلتها الثالثة لإختبار ثأثير لقاح كورونا وقدرته على تكوين الأجسام المضادة لمواجهة فيروس كورونا عند حدوث العدوى.

شارك.. أسئلة التقييم الأولي لاحتمالية إصابتك بفيروس كورونا