وزير خارجية السودان يشيد بدور مصر في دعم بلاده خلال أزمة الفيضانات

بوابة الفجر
أشاد وزير الخارجية السوداني المُكلف عمر قمر الدين، بالدور الذي قدمته الدول الصديقة والشقيقة، ومن بينها مصر، لبلاده، في أزمة الفيضانات التي خلفت أضرارا بشرية ومادية بالغة.

وأكد قمر الدين، خلال لقائه اليوم الإثنين مع رؤساء وأعضاء البعثات الدبلوماسية المعتمدة بالخرطوم، ثقته في استجابة المجتمع الدولي لمساعدة السودان في هذا الظرف الدقيق.

وقدم وزير الخارجية المُكلف عرضًا حول إعلان حالة الطوارئ في السودان لمدة ثلاثة أشهر بسبب الفيضانات جراء الإرتفاع غير المسبوق في مناسيب النيل، مشيرًا إلى أن القرار جاء عقب فيضانات هذا العام التي ضربت ١٦ ولاية من ولايات السودان.

وقال إن معدلات الفيضانات والأمطار لهذا العام تجاوزت الأرقام القياسية التي رصدت خلال عامي ١٩٨٨ و١٩٤٦، مع توقعات باستمرار مؤشرات الارتفاع.

من جابنهم، أعرب السفراء وأعضاء السلك الدبلوماسي عن بالغ أسفهم وترحمهم على ضحايا الفيضانات، واستعداد بلادهم لتقديم العون اللازم للأسر المتأثرة.

وكان مجلس الأمن والدفاع، في السودان، أعلن عن حالة الطوارئ في البلاد، لمدة ثلاثة أشهر، وفقا لما أفادت قناة "سكاي نيوز عربية" في خبر عاجل.

واعتبر مجلس الأمن والدفاع في السودان، البلاد منطقة كوارث طبيعية وتشكيل لجنة عليا لمعالجة آثار السيول والفيضانات.

ودعا المجلس للمزيد من التكاتف والتكافل بين مكونات الشعب السوداني وكشف أن هناك تأثر في 16 ولاية وانهيار كلي وجزئي لأكثر من 100 ألف منزل، لافتا إلى وفاة 99 شخصًا وإصابة 46 آخرين.

اقرأ ايضا ...

سجلت السودان خلال الـ 72 ساعة الماضية 218 إصابة جديدة بفيروس كورونا المستجد "كوفيد 19"، وحالة وفاة واحدة، وتعافى 5 أشخاص.

وأفادت وزارة الصحة السودانية فى بيان اليوم، أن عدد الإصابات منذ انتشار الجائحة فى السودان ارتفع إلى 13437 حالة، ووفاة 833 شخصا، فيما بلغت جملة المتعافين 6730 معافى.

هذا ويواجه العالم منذ شهر يناير الماضي، أزمة متدهورة ناتجة عن تفشي فيروس كورونا، الذي بدأ انتشاره منذ ديسمبر 2019 من مدينة ووهان الصينية وأدى إلى خسائر ضخمة في كثير من قطاعات الاقتصاد خاصة النقل والسياحة والمجال الترفيهي، وانهيار البورصات العالمية وتسارع هبوط أسواق الطاقة.

شارك.. أسئلة التقييم الأولي لاحتمالية إصابتك بفيروس كورونا