"أرحل من هنا": الآلاف في إسرائيل يطالبون نتنياهو بالاستقالة

بوابة الفجر
Advertisements
احتج آلاف الإسرائيليين خارج المقر الرسمي لرئيس الوزراء بنيامين نتنياهو ليلة السبت، ومضوا قدما في حملة استمرت شهورا للمطالبة باستقالته.

ووفقًا للجارديان، احتج المتظاهرون على طريقة تعامل نتنياهو مع أزمة فيروس كورونا، التي أدت إلى ارتفاع معدلات البطالة، ويعتقدون أنه يجب أن يتنحى أثناء محاكمته بتهم الفساد.

ورفع المتظاهرون لافتات كتب عليها "ثورة" و"أرحل من هنا" ورفعوا أعلام إسرائيلية، كما رفعوا لافتة موجهة لرئيس الوزراء على مبنى مكتوب بالعبرية: "يكفي".

وتجمعت حشود صغيرة على الجسور والتقاطعات في جميع أنحاء البلاد ودعت نتنياهو إلى التنحي.

تحركت حكومة الاحتلال بسرعة لاحتواء الفيروس التاجي لكنها أخطأت في إعادة فتح الاقتصاد وتجد نفسها الآن تتعامل مع تفشي أقوى.

وتجاوز عدد القتلى 1000، وتدرس البلاد إغلاقًا جديدًا لوقف الارتفاع السريع في الإصابات اليومية.

يوجد في إسرائيل أكثر من 26000 حالة نشطة لـ Covid-19.

على الرغم من أن المظاهرات كانت سلمية إلى حد كبير في الأسابيع الأخيرة، اشتبك المتظاهرون مع الشرطة في عدة مواقع.

تم القبض على ما لا يقل عن 13 وقالت الشرطة أيضا إن ضابطين أصيبا بجروح طفيفة عندما اقتحم حشد حصارا للشرطة.

ووصف نتنياهو المحتجين بأنهم "يساريون" و"فوضويون"، لكن حديثه القاسي، وحتى سلسلة من إنجازاته في السياسة الخارجية، لم تفعل شيئًا لردع الجماهير.

هذا ويواجه العالم منذ شهر يناير الماضي، أزمة متدهورة ناتجة عن تفشي فيروس كورونا، الذي بدأ انتشاره منذ ديسمبر 2019 من مدينة ووهان الصينية وأدى إلى خسائر ضخمة في كثير من قطاعات الاقتصاد خاصة النقل والسياحة والمجال الترفيهي، وانهيار البورصات العالمية وتسارع هبوط أسواق الطاقة.



وعُطلت الدراسة في عدد من الدول حول العالم، إلى جانب إلغاء العديد من الفعاليات والأحداث العامة وعزل مئات ملايين المواطنين وفرض قيود كلية على حركة المواطنين، كما أوقفت عدة دول الرحلات الجوية والبرية بين بعضها البعض خشية استمرار انتشار الفيروس.

وحذرت منظمة الصحة العالمية، من أن انتشار فيروس كورونا "يتسارع" ولكن تغيير مساره لا يزال ممكنا، داعية الدول إلى الانتقال إلى مرحلة "الهجوم" عبر فحص كل المشتبه بإصابتهم ووضع من خالطوهم في الحجر.


ويذكر أن الصحة العالمية، صنفت فيروس كورونا بـ"وباء عالميًا"، في يوم 11 مارس الماضي، مؤكدة على أن أعداد المصابين تتزايد بسرعة كبيرة.

شارك.. أسئلة التقييم الأولي لاحتمالية إصابتك بفيروس كورونا