المستشفى المصري ببيروت: عالجنا أكثر من 300 مريض خلال شيفت واحد

بوابة الفجر
Advertisements
قال الدكتور مجدي سبع، رئيس جامعة طنطا ورئيس الوفد الطبي المصري ببيروت، إن هدف المستشفى المصري الميداني في بيروت مساعدة اللبنانيين من أثار تداعيات انفجار "مرفأ بيروت" خاصة من ليس لديهم أماكن في المستشفيات.

وأضاف سبع، خلال لقاء لبرنامج "اليوم"، عبر فضائية "DMC"، مساء الثلاثاء، أن الوفد وصل إلى بيروت، وقام بإجراء مسح طبي للمكان مع اللبنانيين في جامعة بيروت العربية، منوها إلى أن الوفد الطبي يحوي كل التخصصات الطبية فضلًا عن أطباء من الطب النفسي.

وأوضح أن العديد من اللبنانيين تعرضوا لصدمة نفسية عصيبة؛ نتيجة حادث انفجار مرفأ بيروت، متابعًا أن الوفد تم إمداده بكل المستلزمات الطبية والأدوية، من وزارة التعليم العالي.

وأشار رئيس جامعة طنطا ورئيس الوفد الطبي المصري ببيروت إلى أن الوفد عالج 150 حالة خلال اليوم الأول لوصوله، قائلًا إن الوفد عالج أكثر من 300 مريض، خلال الشيفت الأول لليوم.

كان قد صرح أحمد حافظ، المتحدث الرسمي باسم وزارة الخارجية، بأنه إزاء ما ظهر من ضخامة الانفجار في لبنان وعدد الضحايا الذين يتم رصدهم بين قتلى ومصابين، فإن وزارة الخارجية تعبّر عن تعازيها لأهالي الضحايا وتمنياتها للمصابين بالشفاء العاجل.

وقال حافظ - في بيان صحفي - إن المستشفى الميداني المصري في بيروت يبقى جاهزًا لتقديم كل المساعدة المُمكِنة، حيث استقبل بالفعل عددًا من الحالات؛ كما أجريت الاتصالات للتعرُف من الجانب اللبناني على احتياجاته حتى يتسنى البحث في كيفية تقديمها.

شارك.. أسئلة التقييم الأولي لاحتمالية إصابتك بفيروس كورونا