أندريه زكي يهنئ السيسي والشعب المصري برأس السنة الهجرية

القس أندريه زكي
القس أندريه زكي
أرسل الدكتور القس أندريه زكي، رئيس الطائفة الإنجيلية بمصر، اليوم الأربعاء، برقية تهنئة إلى الرئيس عبد الفتاح السيسي، يهنئه فيها والشعب المصري، بمناسبة رأس السنة الهجرية.

وقال رئيس الطائفة الإنجيلية، في برقيته: "يسعدني أن أبعث لسيادتكم بالأصالة عن نفسي وبالإنابةِ عن أعضاءِ المجلسِ الإنجيليّ العامّ ورؤساءِ المذاهبِ الإنجيليَّةِ بمصر، بخالص التهاني القلبية وأطيب الأمنيات بمناسبة حلول ذكرى رأس السنة الهجرية. وندعو الله أن يحفظكم بخير وسلام ويحفظ بلادَنا العزيزة مصر من كلِّ مكروهٍ، ويعيدها على الشعب المصر العظيم بالسلام والتقدم. وكل عام وسيادتكم بخير".

كما بعث زكي ببرقيات تهنئة مماثلة إلى فضيلة الإمام الأكبر الدكتور أحمد الطيب، شيخ الأزهر، والدكتور مصطفى مدبولي، رئيس مجلس الوزراء، والدكتور على عبدالعال، رئيس مجلس النواب، والدكتور محمد مختار جمعة، وزير الأوقاف، والدكتور شوقي علام، مفتي الجمهورية، ووكلاء مجلس النواب والوزراء والمحافظين.

اقرأ أيضا...

كما شارك القس أندريه زكي، بثاني عظاته ومشاركاته في الخدمة الروحية أول أمس الأحد، في الخدمة المسائية بكنيسة الإبراهيمية الإنجيلية، بمحافظة الإسكندرية.

وقال رئيس الإنجيلية في كلمته: "لقد واجهنا جميعًا تحديات كبيرة بسبب الفيروس، منها الشعور بعدم الاستقرار والخوف من المرض والموت، لندرك بعدها كيف تعرضت البشرية لتهديدات وتحديات لم تكن بالبسيطة أو السهلة، إننا اليوم ورغم كل هذه التحديات نعود إلى العبادة الجماعية، لذلك أهنئكم جميعًا، ونشكر الله على سلامة بلادنا".

وتأتي زيارة اليوم للكنيسة الإنجيلية بالإبراهيمية، في إطار الجولة الرعوية لرئيس الطائفة الإنجيلية، لعدد من المحافظات المختلفة، والتي من المخطط أن تشمل أيضًا محافظتي المنيا والإسماعيلية، وذلك بعد فترة انقطاع تجاوزت أربعة أشهر بسبب جائحة كورونا العالمية، والتي أدت إلى تعليق كافة الخدمات والأنشطة الروحية.

كان المجلسُ الإنجيليُّ العامّ ورؤساءُ المذاهبِ الإنجيليةِ قد اجتمع فى ٢٧ يوليو الماضى برئاسةِ الدكتور القس أندريه زكي عبرَ وسائلِ التواصلِ الإليكترونيّ لمناقشة العودة التدريجية للعبادة في الكنائس وفي بداية الاجتماع، قدم المجتمعون الشكر لله من أجل الدور الذي قامت به الدولة المصرية وعلى رأسها سيادة الرئيس عبد الفتاح السيسي، والحكومة المصرية بقيادة الدكتور مصطفى مدبولي، رئيس مجلس الوزراء وكذلك جميع العاملين بالقطاع الطبي، للحد من انتشار فيروس كورونا، وقرر المجتمعون ما يلي:

1. العودة التدريجية للعبادة في الكنائس اعتبارًا من يوم الاثنين 3 أغسطس، على أن يستمر تعليق العبادة يومي الجمعة والأحد لحين إشعار آخر، مع مراعاة كافة الإجراءات الاحترازية الواردة في الفيلم الاسترشادي المرفق بهذا البيان وكذلك توصيات اللجنة الطبية الاستشارية التابعة لرئاسة الطائفة الإنجيلية.

2. بالنسبة للجنازات والأفراح يسمح بحضور 50% من مساحة القاعة أو الكنيسة.

3. السماح بعقد الاجتماعات الإدارية بحد أقصى 50 شخصًا في قاعة تتسع على الأقل لمائة شخص.

4. السماح بزيادة نسبة الحضور في بيوت المؤتمرات وبيوت الخدمة والضيافة والخلوة لتصل إلى 50% من مساحة البيت للأسر والأفراد، مع إمكانية عقد اجتماعات بحسب نظام العودة إلى الكنائس.

5. السماح بزيادة نسبة الحضور في إجراءات الرسامة والتنصيب لتصل إلى 50% من مساحة قاعة الكنيسة.

6. السماح بعودة فريضة العشاء الرباني مع اتخاذ كافة الإجراءات الاحترازية الواردة في الفيلم الاسترشادي وتوصيات اللجنة الطبية الاستشارية التابعة لرئاسة الطائفة الإنجيلية.

7. تستمر هذه القرارات لحين إشعار آخر.

شارك.. أسئلة التقييم الأولي لاحتمالية إصابتك بفيروس كورونا