علاء علم الدين: لم يخطروني بوفاة عصام العريان.. وعلمت بها من الإعلام

بوابة الفجر
Advertisements
قال المحامي علاء علم الدين المحامي ومن ضمن هيئة الدفاع عن القيادي الإخواني عصام العريان، إن إدارة السجون لم تخطره بوفاة القيادي عصام العريان، بل أنها من الممكن أن تكون أخطرت رئيس هيئة الدفاع بذلك وهو المحامي عبد المنعم عبد المقصود. 

وأضاف، أنه علم بوفاة القيادي الإخواني عصام العريان من خلال الأخبار المتداولة على السوشيال ميديا والإنترنت ومواقع الأخبار.

وكان صرح المحامي عبد المنعم عبد المقصود، دفاع القيادي الإخواني عصام العريان، بأن موكله قد صدر له أحكام بالسجن المؤبد في عدد من القضايا بلغت 7 قضايا منها أحداث قصر الاتحادية الذي عوقب فيها بالسجن 20 عام وأيدته محكمة النقض وأصبح حكما نهائيا وأحداث مكتب الإرشاد وأحداث البحر الأعظم وأحداث قطع طريق قليوب والتخابر مع حماس واقتحام الحدود الشرقية، عوقب فيها بالسجن المؤبد وإهانة القضاء الذي عوقب فيها بالسجن لمدة 3 سنوات أيدته محكمة النقض وأصبح "حكمًا نهائيًا".

بينما حصل على حكم إعدام واحد بقضية فض اعتصام رابعة وتم النقض بالطعن على الحكم وما زالت منظورة أمام محكمة النقض والتي من المقرر أن تصدر حكمها في الطعن خلال شهر سبتمبر المقبل.

وأضاف عبد المقصود، أن عصام العريان حصل على حكم البراءة في قضية واحدة وهي قضية أحداث مسجد الاستقامة.

أزمة قلبية
وكان قد توفي منذ قليل القيادي الإخواني عصام العريان، داخل محبسه بسجن طره إثر تعرضه لأزمة قلبية مفاجئة بعد مشادة مع قيادي إخواني داخل السجن.

وقالت مصادر مقربة من أسرته، أنه تم إخطارهم بالوفاة من قبل إدارة السجون، وتم إبلاغ أسرة العريان بوفاته، وجار اتخاذ الإجراءات اللازمة بتصاريح الدفن.

عدة أحكام
كان قد حصد عصام العريان عدة أحكام أبرزها في أبريل 2015 عاقبت محكمة جنايات القاهرة الإرهابي عصام العريان بالسجن المشدد 20 عاما في القضية المعروفة إعلاميا "أحداث قصر الاتحادية" ورفضت محكمة النقض الطعن المقدم من العريان و8 آخرين على الأحكام الصادرة ضدهم وتأييد الحكم ليصبح هذا الحكم نهائيا للعريان وواجب النفاذ، وذلك لإدانتهم باستعراض القوة والعنف والقبض والاحتجاز المقترن بالتعذيب البدني للمتظاهرين وفض اعتصامهم السلمي أمام قصر الاتحادية الرئاسي يومي 5 و6 ديسمبر 2012.

وفي قضية اقتحام السجون والتي عرفت إعلاميا بإقتحام الحدود الشرقية المصرية فقد مثل العريان أمام عدة محاكم بتهمة التحريض على القتل في عدة محافظات وصدر ضده حكم بالإعدام لاقتحام سجن وادي النطرون، وألغت محكمة النقض في نوفمبر 2018 حكم الإعدام الصادر بحقه في أواخر السنة الماضية وإعادة محاكمته، لتصدر الدائرة الاولي برئاسة المستشار محمد شيرين فهمي حكمها في سبتمبر 2019 عليه واخرين من قيادات الاخوان بالسجن المؤبد.

شارك.. أسئلة التقييم الأولي لاحتمالية إصابتك بفيروس كورونا