مضاعفة المساعدات الطبية.. السيسي يواصل دعم لبنان جراء الانفجار

السيسي
السيسي
Advertisements
لا ولم يتأخر الرئيس عبد الفتاح السيسي، عن دعم الأشقاء في المحن والأزمات، حيث يسابق الزمن، لمساعدة لبنان، جراء انفجار مرفأ بيروت، الذي خلف عشرات الضحايا وآلاف الجرحى، حيث يواصل إرسال المساعدات الطبية، والمتعلقة بإعادة الإعمار.

طائرة المساعدات الثالثة

تنفيذًا لوعود الرئيس عبد الفتاح السيسي، وصلت الطائرة العسكرية الثالثة والمحملة بكميات كبيرة من المستلزمات الطبية والمساعدات، إلى لبنان.

وكانت طائرة الشحن العملاقة الثالثة ضمن الجسر الجوي الإغاثي المصري الذي وجه بإقامته الرئيس عبد الفتاح السيسي، قد وصلت صباح اليوم إلى مطار رفيق الحريري الدولي (مطار بيروت) وعلى متنها 14 طنا من الأدوية الضرورية لصالح وزارة الصحة اللبنانية إلى جانب الدقيق اللازم لتعويض فقد لبنان مخزونه الاستراتيجي جراء انهيار وتلف صوامع التخزين المركزية داخل الميناء البحري.

طائرة المساعدات الثانية 

وسبقها، أرسل الدفعة الثانية من المساعدات المصرية، السبت الماضي، في إطار الجسر الجوي الإغاثي الذي أطلقته مصر بصورة عاجلة دعما للبنان، في أعقاب الانفجار المدمر الذي شهدته بيروت.

وتحمل الطائرة المصرية الثانية من الجسر الجوي الإغاثي مساعدات كبيرة، من بينها مواد غذائية ودقيق، بإجمالي 14 طنا من المساعدات، تسلمها الجانب اللبنانى بمطار رفيق الحريرى الدولي (مطار بيروت) بحضور سفير مصر لدى لبنان، الدكتور ياسر علوي.

طائرة المساعدات الأولى 

كما انطلقت طائرة المساعدات الأولى، الخميس الماضي، عبر الجسر الجوي المصري لتقديم الدعم والمساعدة بعد كارثة تفجير مرفأ، حيث ضمت 9 أطنان من المواد الطبية والإغاثية.

إعادة إعمار لبنان

وعلى جانب آخر، أكد سفير مصر لدى لبنان الدكتور ياسر علوى، أن الجانب المتعلق بمواد البناء وإعادة الإعمار التي تقدمها مصر إلى الشعب اللبناني الشقيق، تعويضا عن الضرر البالغ الذي لحق بالعاصمة بيروت جراء الانفجار المدمر الذي وقع بميناء بيروت البحري يوم الثلاثاء الماضي، ستأتي عن طريق البحر من خلال سفينة عملاقة.

وكانت السلطات اللبنانية أعلنت أن الانفجار الذي وقع في المرفأ وامتدت آثاره إلى مساحة كبيرة من العاصمة بيروت، الثلاثاء، ناجم عن 2750 طنا من نترات الأمونيوم كانت مخزنة في الميناء منذ 6 سنوات.

وسارع الرئيس عبد الفتاح السيسى، بتقديم التعازي، خلال اتصاله، بالرئيس اللبناني العماد ميشيل عون، في ضحايا الانفجار.

وأكد الرئيس تضامن مصر حكومة وشعبا مع الأشقاء في لبنان، والاستعداد لتسخير كافة الإمكانات لمساعدة ودعم لبنان في محنتها.

ويقول الدكتور ياسر علوى، سفير مصر بلبنان، إن مصر ترسل طائرات مساعدة للبنان كل 48 ساعة حتى الأربعاء المقبل، موضحًا أن المساعدات المصرية للبنان تضمنت 12 طنا من الأدوية، وأطقم طبية لمساعدة الجرحى.

وأوضح سفير مصر بلبنان، أن هناك 40 ألف مصرى فى لبنان منهم من يقيم بشكل رسمى وآخرين بشكل غير رسمى، لافتًا إلى أن هناك 200 ألف وحدة سكنية لبنانية تضررت جراء انفجار مرفأ بيروت.  

ويؤكد أن المساعدات المصرية إلى لبنان من خلال الجسر الجوي الإغاثي، في زيادة مستمرة وكبيرة، وتشمل مختلف جوانب المعدات والمستلزمات الطبية والعلاجية والدواء وأطقم الأطباء والجراحين المتخصصين في مجالات مختلفة بالإضافة إلى الأغذية لاسيما الدقيق.

شارك.. أسئلة التقييم الأولي لاحتمالية إصابتك بفيروس كورونا