ممثل شاب لـ"المتنمرين": "أنا عارف نفسي مش قمور ولا وسيم بس بلاش تكسرني"

بوابة الفجر
Advertisements
أعرب الفنان الشاب حمادة صميدة، عن حزنه الشديد، إزاء ما يتعرض له من حملات التنمر من قبل بعض الأشخاص عبر السوشيال ميديا.

ونشر صميدة منشورًا عبر حسابه الشخصي بموقع التواصل الاجتماعي فيسبوك قال خلاله: "أنا مش كاتب البوست ده عشان الناس تتعاطف معايا أو اصعب عليهم اول حاجة بقولها من قلبي ووجعني قوي التنمر بشوف ناس بتتنمر عليا وكأني أنا اللي خلقت شكلي".

وأضاف "دس خلقة ربنا وأنا فخور بشكلي ولم أجي اتكلم مع حد بيتجهلني أقسم بالله أنا إنسان وبشر وبحس وتعبان نفسيًا من اللي بشوفه أنا عارف اني مش قمر ولا وسيم ولا شكلي بس بلاش تكسرني وتوجعني".

وتابع مش عارف لحد امتى هعاملً الناس بطيبة ونية صافية وافتكر ان اي حد يتعامل معايا كويس يبقي صاحبي او صاحبتيً بجد نفسيً افوق وبتفأجيً بجد بناس معرفهاش طريقه تتغير وناسً مصلحجية وناس بتتنمر وكله بيحبً نفسه وبس نفسي اتغير واتعاملً زيهم لكن للاسف تربيتيً عودتني ان مردشً لحد اللى بيعملو "

وأختتم حديثه قائلا" انا نفسيً الناس تراعي حاجه اسمها عيش وملح وتبطل نفاق وتبطل قله زوق اناً مش عايز حد معايا غير الناس اللى بحبهم وبيحبوني وبس صحابي اللى بجد اللى عمرهم رغم عدم اهتمامي ف اوقات كتير لكنهم بيراعوني وواقفين جمبي.. اما الباقي انتو اغراب فتره وبتنتهيً تماما او مصلحه وبتخلص ايا كان خليكو ف نفسكو بقي ياريت".

يشار إلي حمادة صميدة، يشارك في مسرحية "صباحية مباركة يا عريس" مع الفنان علي ربيع، الذي بدأ اولي عروضها يوم الخميس الماضي وهي من إخراج الفنان أشرف عبد الباقي.