ماكرون: التضامن واجب مع لبنان بعد التفجير

انفجار بيروت
انفجار بيروت
Advertisements

أكد الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون، اليوم الخميس، أن التضامن واجب مع لبنان بعد التفجير.

 

وقال ماكرون: "سنقدم مزيدا من المساعدات للبنان على الصعيد الأوروبي"، مضيفًا أن الضحية الأولى لهذا التفجير هو الشعب اللبناني

 

أفادت قناة سكاي نيوز عربية، في وقت سابق، بأن الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون، وصل إلى لبنان، لزيارة موقع التفجير في بيروت.

 

أعلنت وزارة الصحة اللبنانية، اليوم الخميس، عن أكثر من 137 قتيلا و5 آلاف مصاب حصيلة انفجار بيروت حتى الآن، حسبما ذكرت قناة سكاي نيوز عربية.

 

وشهدت العاصمة اللبنانية بيروت، انفجارًا ضخمًا، مما أسفر عن مقتل وإصابة المئات فضلا عن الأضرار المادية الفادحة.

 

 

 

وقد أفادت التقارير الواردة من بيروت بأن الانفجار الذي وقع في منطقة مرفأ بيروت كان شديدا وأدى إلى خسائر في مناطق تبعد عنه كيلومترات.

 

وكان وزير الصحة اللبناني حمد حسن، أكد في وقت سابق مقتل 27 شخصا وإصابة نحو 2500 آخرين نتيجة الانفجار، كما قال الصليب الأحمر اللبناني إن المصابين بالمئات.

 

كما اندلع حريق كبير في مستودع المفرقعات، وسمع دوي انفجارات قوية في المكان، وترددت أصداؤها في العاصمة والضواحي، وهرعت إلى المكان فرق الإطفاء التي تعمل على إخماد النيران.

 

وكشفت مصادر أن "الانفجار أسفر عن وقوع إصابات وأضرار في المنازل والسيارات بعدد من أحياء بيروت جراء الانفجار الذي هز المدينة"، ونقلت سيارات الإسعاف عشرات المصابين إلى المستشفيات وسط دعوات للتبرع بالدم.

 

شارك.. أسئلة التقييم الأولي لاحتمالية إصابتك بفيروس كورونا