البنك الدولي يصدر بيان حول الأضرار الناجمة عن إنفجار بيروت

البنك الدولي
البنك الدولي
Advertisements
قال البنك الدولي يوم الأربعاء إنه مستعد لتقييم الأضرار والاحتياجات في لبنان بعد الانفجار المدمر الذي وقع في منطقة ميناء بيروت وكذلك العمل مع شركاء البلاد لحشد التمويل العام والخاص لإعادة الإعمار والانتعاش.

وأضاف البنك الدولي في بيان إنه ”على استعداد أيضًا لإعادة برمجة الموارد الحالية واستكشاف تمويل إضافي لدعم إعادة بناء الحياة وسبل العيش للمتضررين من هذه الكارثة“.


وتفيد التقارير الواردة من بيروت بأن الانفجار وقع في منطقة الميناء، كما أفادت تقارير غير مؤكدة بوقوع انفجار ثان، ما أسفر عن إصابة المئات من الجرحى.

وأعربت منظمة الصحة العالمية، أمس الثلاثاء، عن قلقها حيال عواقب الانفجار الذي وقع في مرفأ بيروت.

وأكدت الصحة العالمية أنها تعمل مع الشركاء في لبنان لتلبية الاحتياجات العاجلة.

هذا وكان قد هز العاصمة اللبنانية بيروت انفجار هائلا، وأوضح التحقيقات أن الانفجار ضرب مستودع للمفرقعات بالعنبر رقم 12 قرب صوامع القمح في مرفأ العاصمة اللبنانية بيروت، وسط حالة من الهلع بين السكان.

كما اندلع حريق كبير في مستودع المفرقعات، وسمع دوي انفجارات قوية في المكان، وترددت أصداؤها في العاصمة والضواحي، وهرعت إلى المكان فرق الإطفاء التي تعمل على إخماد النيران.