رئيس جامعة القاهرة: العام الجامعي الحالي كان من أصعب السنوات

جامعة القاهرة
جامعة القاهرة
Advertisements
قال الدكتور محمد عثمان الخشت رئيس جامعة القاهرة، إن العام الجامعي الحالي كان من أصعب السنوات بسبب جائحة فيروس كورونا المستجد كوفيد ١٩، لأنها تجربة جديدة علي البشرية، مؤكدًا أن جامعة القاهرة كانت سباقة في وضع خطتها لمواجهة الفيروس منذ شهر ديسمبر وقبل إعلان منظمة الصحة العالمية أن فيروس كورونا جائحة، واتخذت العديد من الإجراءات الاحترازية بشكل استباقي داخل كلياتها وفي داخل مستشفيات قصر العيني وجميع المستشفيات التابعة للجامعة، وتم إصدار دليل توعوي منذ يناير ٢٠٢٠ تم توزيعه علي كل الكليات، إلى جانب عقد العديد من الندوات واللقاءات للتوعية بفيروس كورونا المستجد.

وأضاف "الخشت"، خلال حواره في برنامج الموجهة المذاع على قناة "إكسترا نيوز، مساء الاثنين، أن إدارة الجامعة اتخذت العديد من الإجراءات لسرعة التحول الإلكتروني بشكل مبكر، والذي كان سبق وتم العمل عليه منذ أغسطس ٢٠١٧، عندما تحولت الجامعة لنظام التعليم المدمج، وذلك في إطار تحولها إلى جامعة ذكية من الجيل الثالث، مشيرًا إلى قيام جامعة القاهرة برفع 6 آلاف مقرر على منصة الجامعة وعلى منصات الكليات لمواكبة عمليات التحول الالكتروني السريع.

آخر مستجدات فيروس كورونا
وفي سياق منفصل، أعلنت وزارة الصحة والسكان، أمس ، الاثنين، عن خروج 1611 متعافيًا من فيروس كورونا من المستشفيات، وذلك بعد تلقيهم الرعاية الطبية اللازمة وتمام شفائهم وفقًا لإرشادات منظمة الصحة العالمية، ليرتفع إجمالي المتعافيين من الفيروس إلى 44066 حالة حتى أمس.

وأوضح مستشار وزيرة الصحة والسكان لشئون الإعلام والمتحدث الرسمي للوزارة، أنه تم تسجيل 157 حالة جديدة ثبتت إيجابية تحاليلها معمليًا للفيروس، وذلك ضمن إجراءات الترصد والتقصي والفحوصات اللازمة التي تُجريها الوزارة وفقًا لإرشادات منظمة الصحة العالمية، لافتًا إلى وفاة 23 حالة جديدة.

وقال إنه طبقًا لتوصيات منظمة الصحة العالمية الصادرة في ٢٧ مايو ٢٠٢٠، فإن زوال الأعراض المرضية لمدة 10 أيام من الإصابة يعد مؤشرًا لتعافي المريض من فيروس كورونا.

وذكر أن إجمالي العدد الذي تم تسجيله في مصر بفيروس كورونا المستجد حتى أمس الاثنين، هو 94640 حالة من ضمنهم 44066 حالة تم شفاؤها، و4888 حالة وفاة.

وتواصل وزارة الصحة والسكان رفع استعداداتها بجميع محافظات الجمهورية، ومتابعة الموقف أولًا بأول بشأن فيروس "كورونا المستجد"، واتخاذ كافة الإجراءات الوقائية اللازمة ضد أي فيروسات أو أمراض معدية، كما قاما الوزارة بتخصيص عدد من وسائل التواصل لتلقي استفسارات المواطنين بشأن فيروس كورونا المستجد والأمراض المعدية، منها الخط الساخن "105"، و"15335" ورقم الواتساب "01553105105"، بالإضافة إلى تطبيق "صحة مصر" المتاح على الهواتف.

شارك.. أسئلة التقييم الأولي لاحتمالية إصابتك بفيروس كورونا